أبوظبي تغلق مستشفى الشيخ زايد بعد إنهاء مهمة قواتها بالصومال

أغلقت الإمارات مستشفى الشيخ زايد بالعاصمة الصومالية مقديشو.
وقال مصدر في المستشفى، رفض ذكر اسمه، إن المستشفى توقَّف عن العمل، أول من أمس، بعد تلقِّي إدارته قراراً بإغلاقه حتى إشعار آخر من السفارة الإماراتية.
وأضاف إن معدات المستشفى سيتم نقلها إلى مقرِّ السفارة الإماراتية شرق العاصمة.
ونقل موقع “الصومال الجديد” الإخباري عن موظف بالمستشفى، طلب عدم ذكر اسمه، قوله إن السبب يعود إلى مصادرة السلطات الصومالية، الأسبوع الماضي، مبالغ مالية من على متن طائرة إماراتية في مطار مقديشو الدولي، موضحاً أن جزءاً من تلك الأموال كان مخصصاً لأدوية ومرتبات موظفي المستشفى.
وافتتح مستشفى الشيخ زايد، في 4 يونيو 2015، في حي عبدالعزيز في مقديشو بتمويل من الإمارات.
وتصاعد التوتر بين أبوظبي ومقديشو، إثر مصادرة السلطات الصومالية، الأسبوع الماضي، مبلغ 9 ملايين و600 ألف دولار في مطار مقديشو الدولي، قالت السفارة الإماراتية بمقديشو إنها كانت مخصصة لدفع رواتب القوات الصومالية التي تشرف على تدريبها.