“أبو عمر المصري”… من محامٍ ينصر المظلوم لوحش كاسر دراما مصرية من بطولة أحمد عز تعرضها MBC في رمضان

0 9

تعرض شاشة “MBC” في رمضان المقبل مسلسل “أبو عمر المصري” من بطولة أحمد عز، الذي يقدم شخصية مثيرة للجدل في سياق أحداث سريعة الإيقاع ومتلاحقة.
تضيء حكاية العمل على قصة “فخر”، المحامي المثالي المؤمن بإيجاد حلول منصفة للطبقة الكادحة عبر تحريك المياه الراكدة في المجتمع، فيقوم بتأسيس “تنظيم سلمي” مع بعض أصدقائه المحامين الجُدد، بهدف حل مشاكل وقضايا البسطاء، بعيداً عن مافيا المحاماة وأسعارهم المبالغ بها. لكن الأحداث ستفرض على “فخر” الهرب من بلده، ليعيش محطات درامية مختلفة في عدّة بلدان، كما تجبره الظروف على التورط في مشاكل لا تنتهي.
يشرح عز أن “أبو عمر” هو المحامي “فخر”، الذي نشأ يتيما، وكان يسعى دوماً إلى الحق ونصرة الضعيف والمظلوم بكل الطرق القانونية الممكنة، ما يوقعه في مشاكل نراها في ما بعد من خلال الأحداث، فهل من الممكن أن تحوّل هذه الظروف إنسان مسالم إلى وحش كاسر؟”. يشير عزّ إلى أن الحكاية تظهر مدى تأثير الظلم على الناس وإلى أين يمكن أن يوصلهم، كما أن الغرض من العمل أساساً هو التوعية، وتوجيه رسالة إلى الشباب الذين يتعرضون لغسل الأدمغة من أجل استخدامهم كقنابل موقوتة تنفجر في أي لحظة”.
ويُعرب عز عن سعادته بمشاركة نخبة من النجوم في مسلسل يقول عنه بأنه ليس سهلاً على الإطلاق، فنحن مستمرون بالتصوير حتى أواخر شهر رمضان، والكل يبذل أقصى جهده في ظل الظروف الصعبة، لأننا صورنا في أماكن بعيدة بين الصحاري والجبال، واحتجنا بحكم الأحداث إلى تنفيذ مشاهد خارجية كثيرة، كما سافرنا إلى رومانيا وتنقلنا بين عدد من المناطق والمحافظات المصرية”.
وتتوقف أروى جودة عند شخصية “شيرين” التي تقدمها في العمل فتقول إنها شابة درست المحاماة مع “فخر” وجمعت بينهما قصة حب كبيرة منذ أيام الجامعة، لكنهما يفترقان لظروف معينة، ثم تجمعهما الصدفة بعد سنوات، لنكتشف كيف ستؤثر هذه الصدفة على حياتهما. الممثل الأردني منذر رياحنة يقول: أكثر ما أغراني في العمل هو القضية التي يتناولها عن الجماعات الإرهابية، والشباب يتعرضون لغسل أدمغة منظمة”. وعن شخصيته يوضح: أقدم شخصية صعبة في رواية استثنائية، تحمل مضامين هادفة ومهمة، إذ في لحظة معينة يقع الإنسان فريسة منظمات تستغله، فيبيع وطنه مقابل أفكار سخيفة جداً.أما الممثل عباس أبو الحسن، فيكشف أنه يؤدي دور “أدهم”، وهو رجل ملتزم وعادي، ينشأ داخل أسرة تقليدية، وبار بأهله ومقتنع بأن يسلك هذا الطريق، حتى أنه عندما أحب ابنة الجيران، كان يملك من الحياء والخجل ما يمنعه من الاعترف لها بمشاعره، فيسلك الخط الذي رسمه له والده.
من جهتها تقدم إيمان العاصي في العمل شخصية “ليلى”، وهي شابة ريفيّة تلتقي “فخر” في مرحلة معينة من حياته، وتضيف: كل مشاهدي تقريباً مع عز، الذي يخوض نقلات متعددة في سياق الأحداث التي تظهر فيها شخصيات وتختفي أخرى.
أما أمل بوشوشة، فتصف المسلسل بـ”القيّم والكبير نصاً وإخراجاً وإنتاجاً، وتتوافر فيه جميع شروط النجاح”. وعن دورها تقول: أجسّد شخصيّة “هند” الفلسطينية المناضلة القوية، التي تعرف عن شهامة “فخر” المحامي من بعيد في القاهرة، وتطالبه بحقوق المظلومين والفقراء من دون أن تتعرّف به شخصيّاً، خصوصاً عند مغادرتها غزة ووصولها إلى القاهرة، فيكون “فخر” هو النموذج الأول لها. وتعتبر الكاتبة مريم نعوم أن أهم عناصر النجاح هو التوافق الفكري بين فريق العمل، بالإضافة إلى إخلاصهم والمثابرة لتحويل النص المكتوب إلى عمل سينمائي أو تلفزيوني، وهذا موجود بقوّة في “أبو عمر المصري”.
في السياق نفسه، يؤكد المخرج أحمد خالد موسى أنه بذل في العمل مجهوداً كبيراً، بمراحل التحضير والتصوير، مشيرا إلى أن اختيار مريم نعوم لكتابة السيناريو كان موفقاً جداً برأيي، نظراً لكونها من أفضل إن لم تكن أفضل كتاب السيناريو في مصر حاليّاً.
ويوضح: صورنا حلقات العمل بين رومانيا ومناطق مختلفة من مصر منها أسوان والعين السخنة والغردقة والقاهرة، ضمن زمنين أو مرحلتين تاريخيتين مختلفتين، لأن الأحداث ترافق البطل على امتداد 20 سنة تقريباً، وتتابع رحلته بين بلاد كثيرة، وأتمنى أن يكون العمل عند حسن ظن الجمهور، خصوصاً أنه يجسّد نوع جديد لم يسبق أن نفّذت أعمال مشابهة له سابقاً.
الجدير بالذكر أن المسلسل مأخوذ عن رواية بالاسم نفسه للمؤلف عز الدين شكري؛ سيناريو وحوار مريم نعوم، وإخراح أحمد خالد موسى، وبطولة أحمد عز، أروى جودة، منذر رياحنة، فتحي عبدالوهاب، محمد سلام، أمل بوشوشة، عباس أبو الحسن، إيمان العاصي، أحمد بدير، صبري فواز، أحمد العوضي، محمود حجازي، وغيرهم.

أمل بوشوشة

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.