أحمد الملحم يترأس هيئة أسواق المال ويقود مرحلة التطوير الثالثة تعيين عثمان العيسى نائباً وعضوية عبد العزيز المرزوق والابقاء على كل من العجيل والمزيدي

0

ملف الانضمام إلى مؤشر MSCI للأسواق الناشئة أهم التحديات المقبلة أمام المجلس الجديد

الحجرف رسم خارطة تطوير السوق المالي منذ توليه رئاسة الهيئة قبل توزيره في “المالية”

كتب –محمود شندي:

أقرّ مجلس الوزراء بالقراءة الأولى، أمس، تعيين أحمد الملحم رئيسا لمجلس مفوضي هيئة أسواق المال، وعثمان العيسى نائبا له، وعضوية كل من عبد العزيز المرزوق، وخليفة العجيل، وعبدالمحسن المزيدي.
ويقود وزير المالية الدكتور نايف الحجرف خطة تطوير طويلة الأمد لسوق الكويت للأوراق المالية تتماشى مع رؤية سمو الامير بتحويل الكويت الى مركز مالي اقليمي وتطلعات “كويت الجديدة 2030″، ومنذ توليه رئاسة مجلس مفوضي هيئة اسواق المال قبل ان يتم اختياره وزيرا للمالية في الحكومة الحالية رسم الحجرف خارطة طريق هيئة اسواق المال التي تقع على عاتقها مهمة تطوير البورصة ونقلها الى مصافي البورصات الناشئة ومن ثم ل “العالمية ” ونجح الحجرف خلال فترة توليه رئاسة الهيئة في تحقيق نقلة نوعية للسوق اثمرت ترقيته الى مؤشر فوتسي راسل للاسواق الناشئة ومن المتوقع انضمام بورصة الكويت ايضا الى مؤشر ام اس سي اي العالمي للاسواق الناشئة خلال العامين المقبلين .
وفي هذا السياق أكدت مصادر بورصوية ان تعيين الدكتور أحمد الملحم استاذ القانون التجاري في جامعة الكويت على رأس مجلس مفوضي هيئة اسواق المال يأتي تتويجاً لمسيرته الطويلة والمميزة في القطاع المالي، وخبرته العريقة التي اكتسبها خلال عمله في القطاع حيث تولى العديد من المناصب الهامة في كبريات المؤسسات المالية والمصرفية المرموقة بالكويت.وكان الدكتور الملحم عضوا في المجلس الاستشاري للرقابة الشرعية في هيئة أسواق المال عقب استقالته من عضويته في مجلس ادارة بنك وربة.
تأتي هذه الخطوة في اطار اتاحة الفرصة لهيئة اسواق المال لتطوير البورصة وجعلها في مصاف اسواق المال العالمية وكذلك تنويع وتطوير أدواتها الاستثمارية، مع السعي للتوافق مع أفضل الممارسات العالمية وهو ما تم تحقيق جزء كبير منه خلال الفترة الماضية وذلك بقيادة الدكتور نايف الحجرف الذى نجح في ادارة الهيئة الفترة السابقة وقادها الى الترقية الى مؤشر الاسواق الناشئة ” فوتسي راسل ” وكذلك النجاح في تدشين المرحلة الثانية من عملية تطوير البورصة المتمثلة بتقسيم السوق إلى ثلاث أسواق (أول ورئيسي ومزادات).
وسيلعب المجلس الجديد دورا هاما في عملية تطوير البورصة لاسيما في ظل وجود استحقاقات مهمة خلال الفترة المقبلة في مقدمتها ملف الترقية الى مؤشر فوتسي راسل خلال الشهر المقبل بالاضافة الى ملف انضمام البورصة الى قائمة المراجعة السنوية لتصنيف السوق للعام 2019 في مؤشر “مورغان ستانلي كابيتال إنترناشيونال” MSCI والذي على أثره قد يتم ترقية تصنيف دولة الكويت من الأسواق الثانوية إلى الأسواق الناشئة ، لاسيما وان إعلان النتيجة النهائية في يونيو 2019 للبدء في إمكانية تطبيقها ضمن المراجعة نصف السنوية التي تتم في مايو 2020.
تهدف هيئة اسواق المال خلال الفترة المقبلة الى تنظيم نشاط الأوراق المالية بما يتسم بالعدالة والتنافسية والشفافية وتنمية أسواق المال وتنويع وتطوير أدواتها الاستثمارية، مع السعي للتوافق مع أفضل الممارسات العالمية وتوفير حماية المتعامليــن في نشاط الأوراق المالية وتقليل الأخطار النمطية المتوقع حدوثها في نشاط الأوراق المالية بالاضافة الى تطبيق سياسة الإفصاح الكامل بما يحقق العدالة والشفافية ويمنع تعارض المصالح واستغلال المعلومات الداخلية والعمل على ضمان الالتزام بالقوانين واللوائح ذات العلاقة بنشاط الأوراق المالية وكذلك توعية الجمهور بنشاط الأوراق المالية والمنافع والمخاطر والالتزامات المرتبطة بالاستثمار في الأوراق المالية وتشجيع تنميته .
يشار الى ان عثمان العيسى الذي عين نائبا لرئيس مجلس مفوضي هيئة اسواق المال يشغل حاليا منصب الرئيس التنفيذي للشركة الكويتية للمقاصة، في حين كان يشغل عبدالعزيزالمرزوق مركز مدير ادارة التداول في بورصة الكويت سابقا، فيما تم الابقاء على كل من عبدالمحسن المزيدي وخليفة العجيل كأعضاء في المجلس منذ تعيينهم عام 2014 . والجدير ذكره ان خليفة العجيل الذي تم تعيينه في مجلس مفوضى الهيئة منذ 2014 كان عضوا في عدة مجالس ادارات شركات خلال فترة عمله مثل: نائب رئيس مجلس ادارة الشركة الاولى للاستثمار وعضو مجلس الادارة في بنك سيرة الاستثماري (البحرين) ونائب رئيس مجلس ادارة الشركة الكويتية البريطانية لخدمات التعليم وعضو مجلس ادارة شركة الكون للتكنولوجيا وعضو مجلس ادارة شركة ابوظبي الاولى العقارية و عضو مجلس ادارة في شركة تواصل للخدمات الإلكترونية وعضو مجلس ادارة شركة الدارج للتأمين التكافلي. ولدى العجيل مجموعة من الدورات العلمية والخبرات الشخصية مثل اتمام دورات عدة متخصصة تعنى بشؤون اسواق المال والتحليل الفني واسواق الخيارات وغسل الأموال وحضور اكثر من ندوة ودورة تعريفية خاصة بنظم وآليات تداول سوق الكويت للاوراق المالية وعلى اطلاع موسع بمختلف نظم التداول والتقاص والأدراج في مختلف اسواق المنطقة وآليات عمل اسواق المشتقات المالية عالميا واقليميا. وتتوقع المصادر البورصوية ان يواصل المجلس الجديد مسيرة خلفه الهادفة للارتقاء بسوق الكويت المالية من خلال العبور نحو تطبيق المرحلة الثالثة من خطة تطوير البورصة لجذب رؤوس اموال واستثمارات اجنبية الى شركات السوق الكويتي .

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

6 + خمسة عشر =