أزمة “الأهلي والجونة” تتصاعد

0 85

يترقب مسؤولو الاتحاد المصري لكرة القدم، نجاح المحاولات الأخيرة لحل أزمة مباراة الأهلي والجونة المقررة ضمن الجولة الخامسة للدوري الممتاز هذا الموسم، غدا.
ويعقد محمد فضل عضو اللجنة الخماسية باتحاد الكرة جلسة مطولة مع الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، للوصول إلى صيغة اتفاق بعد وساطة الوزير مع إدارة الأهلي لإقناعها بخوض اللقاء، وعدم تنفيذ ما ذكره بيان النادي بعدم خوض أي مباراة بالدوري قبل أداء لقاء القمة أمام الزمالك بالدوري.
وأعلن اتحاد الكرة تعيين سعيد حمزة حكمًا لمباراة الأهلي والجونة، لحين اتضاح الرؤية حول موقف القلعة الحمراء، ومحاولة حل الأزمة وديًا.
ويستند الأهلي في موقفه أن اتحاد الكرة أخل بجدول مواعيد ومباريات الدوري بعد تأجيل لقاء المقاولون وأسوان بالجولة الرابعة وتقديم مباراة الزمالك والمقاولون بدلاً منه.
ويتمسك مسؤولو الأهلي حتى الآن بعدم خوض لقاء الجونة التزامًا بالبيان الصادر عن مجلس الإدارة، بينما أكد مسؤولو الجونة التزامهم بموعد المباراة ومشاركتهم بشكل طبيعي في اللقاء.
بدوره، واصل مرتضى منصور رئيس الزمالك، هجومًا حادًا على إدارة الأهلي، بسبب رفضها تأجيل لقاء القمة بين الفريقين في الجولة الرابعة للدوري، مؤكدًا أن هناك اعتبارات أمنية يكون لها الأولوية في اتخاذ القرار خارج سيطرة اتحاد الكرة.
وقال مرتضى في تصريحات تليفزيونية: “محمود الخطيب رئيس الأهلي لن تستشيره الدولة في كل قرار تتخذه فهو لاعب كرة لا يزيد عن أي لاعب، وهو يعلم جيدًا كيف فاز بجائزة الكرة الذهبية في قارة أفريقيا عام 1983 من مجلة فرانس فوتبول الفرنسية؟”.
وأكد أنه لا يشغل باله بمسألة رفض الأهلي خوض لقاء الجونة في الجولة الخامسة للدوري موضحًا أن الأهلي نجح في حملته لإرهاب عمرو الجنايني رئيس اتحاد الكرة.
وأضاف: “لو الخطيب تراجع عن قراره بعدم خوض لقاء الجونة سيخسر جماهيره، ومباراة القمة لن تتحدد بأهواء إدارتي الأهلي والزمالك بل بقرار الدولة ولن تقام يوم 28 الجاري في الدوري وما يتردد في هذا الإطار غير صحيح بالمرة”.
ووجه مرتضى رسالة لتركي آل الشيخ مالك نادي ألميريا الإسباني، مؤكدًا أن القلوب ليست صافية كما يتخيل بخصوص علاقته بالنادي الأهلي، مشيرًا إلى أن المستشار السعودي فجر قضية خطيرة وهي الفساد الرياضي في مصر.

You might also like