شهد عدداً من العروض الناجحة لأزياء الرجال والنساء

أسبوع الكويت للموضة العالمية… احتفاء بالأناقة شهد عدداً من العروض الناجحة لأزياء الرجال والنساء

كتبت- ايناس عوض:

اختتم أسبوع الكويت للموضة العالمية عروضه التي تواصلت على مدى ثلاثة أيام، بأجواء حماسية مفعمة بالابهار والجمال المستوحى من عالم الأناقة بلمسات شرقية غربية.
تميزت عروض اليومين الثاني والثالث بالتنوع في القصات والأفكار للموديلات المعروضة الخاصة بالأزياء النسائية، الامر الذي يجعلها خياراً مثالياً لكل امراة تبحث عن اطلالة جذابة وملفتة.
ولأول مرة في عالم عروض الأزياء بالكويت، يتألق الرجال في عروض أزياء خاصة بهم للكاجوال والسهرة والزي التقليدي الكويتي ( الدشداشة والغترة).
وافتتحت عروض أزياء اليوم الثاني بأحدث مجموعة من أزياء السهرة والزفاف للمصمم الفرنسي كريستوف غولاريم المستوحاة من سحر الأناقة الباريسية الرومانسية الراقية، حيث التناغم بين القصات القصات المنتظمة والدقيقة التي تمنح حواء اطلالة بسيطة مفعمة بالأنوثة، أما خامات المجموعة فتنوعت بين الأبيض والاوف وايت والوردي من خامات التور والساتان والدانتيل بالاضافة الى الخامات المزركشة بالورود والزهور والتي تعبر عن أجواء فصل الربيع المنعشة .
وقدم أتيليه لمسة فن عرضاً مبهراً لازياء الزفاف المستوحاة من الطابع الفيكتوري الخيالي النزعة، والذي يعتمد مبدأ المبالغة في تطريزات وطبقات وتفاصيل فستان الزفاف بحيث تبدو العروس، كأميرة ساحرة، كسر الطابع الاعتيادي لفستان الزفاف واختتمت الدار عرضها بستان زفاف باللون الأسود عرضته الاعلامية حليمة بولند.
اما العرض الثالث في اليوم الثاني فقدمه المصمم اللبناني بودي ديب، الذي قدم تشكيلة مبتكرة من بدل السهرة والمناسبات والكاجوال للرجال، بالاضافة الى تشكيلة محدودة وبسيطة من أزياء السهرة والمناسبات للنساء.
العرض الرابع والأخير في اليوم الثاني كان من نصيب مصممة الازياء الهندية بريا كتاري بوري، التي قدمت تشكيلة فريدة من أزياء السهرة والزفاف للنساء جمعت بين الكلاسيكية والعصرية.
وتصدرت مجموعة الازياء الخاصة بمصمم الأزياء التركي الشهير راسيت باجزيباجلي ( مصمم أزياء سلسلة حريم السلطان المعروفة) المشهد في عروض اليوم الأخير والختامي بمجموعته الخلابة لأزياء السهرة والزفاف، بالاضافة الى تركيزه على ابراز الخطوط الأنثوية الناعمة المفعمة بالرقي.
أما العرض الثاني في اليوم الختامي فكان من نصيب مصممة الازياء الكويتية أنفال الصالح التي أبهرت الحضور بمجموعتها الخاصة بأزياء الزفاف والتي تجمع البساطة والفخامة في قالب خاص.
مسك الختام كان من نصيب دار « دقلة» والتي أبدع فريقها المتخصص في عرض الزي الوطني العصري « الدشداشة والغترة « بأسلوب لا يخلو من اللمسات الأصيلة التي تستهدف الارتقاء بالزي التقليدي الكويتي بآفاق ومعايير جديدة تحاكي صيحات الموضة العالمية.