أشرقت شمس الكويت بميلادك يا سمو الأمير

أحمد بن برجس

أحمد بن برجس

16 يونيو 1929في هذا اليوم الأغر أشرقت شمس الكويت ياسمو الأمير وأشرقت شمس العرب احتفاء بمولدك وانت الذي ترعرعت على حب الخير والسلام والوئام، واشتد عودك على الصلح ووأد الفتن، واتسع قلبك للسلام حتى اصبحت رجل السلام بالعالم، تسعى له بكل مااوتيت من قوة: فكم رتقت يدك فتقا في ثوب العرب وكم سدت يدك خلة في جسد المسلمين، وكم حاولت اصلاح ذات البين بين المتخاصمين في شرق الدنيا وغربها، غير عابئ بتعب او مشقة تعتريك، فجل همك كيف تصفو النفوس المتخاصمة وكيف يعود الوئام بين الفرقاء.
16يونيو 1929هذا اليوم المبارك الذي ابصرت به عيناك الدنيا، فنهضت حاملا على عاتقك مهمة السلام والوئام بين الأخوة الأشقاء والأصدقاء البعيد منهم والقريب، لأنك تؤمن بالسلام وتعمل لأجل السلام، وتنشر السلام وانت رجل السلام في العالم، ارتقيت المجد لأنك من ذوي الهمم العالية والنظرة البعيدة والبأس القوي والعزيمة الشديدة، فتحملت الصعاب لأن مهمتك سامية، وتجشمت المتاعب لان قلبك ينبض بالسلام والحب للبشرية فاختارك الله للسلام الذي هو اسم من اسمائه جل شأنه.
16يونيو1929شهد هذا اليوم ميلادك ياسمو الأمير فأبصرت عيناك النور على ارض الجهراء المباركة، التي اختارها الله مكانا لمولدك في يوم من ايامها مبارك ياحفيد المبارك الذي جعل من الكويت دولة مدنية وسط عالم متخلف ينوء بالحروب والمؤامرات فجاء ميلادك فجعلت من الكويت دولة انسانية عالمية سبقت كل الدول بأعمالها الانسانية، ومواقفها السامية واياديها البيضاء، وجعلت منها انت دولة انسانية ديمقراطية تطبق القانون على الكبير قبل الصغير وترعى شؤون الناس بالحق والعدل، وامتدت يدك لتقتل الفقر في الدول التي تشح بها الموارد الطبيعية، وذبحت الجوع والعوز بين المشردين والمهجرين قسرا من بلدانهم، وعملت على اشاعة روح التسامح وبذل الخير لكل المحتاجين له الهاربين من طغيان حكوماتهم، فدعيت ورعيت مؤتمرات عديدة، للتبرع لهم وكانت الكويت اول واكثر المتبرعين .
16يونيو 1929هذا اليوم المبارك الذي رأت به عيناك الحياة على ارض الجهراء، التي اختارها الله لمولدك، فطابت بك ارضها واستبشر الناس بمولدك المبارك وصدق استبشارهم لانهم رأوا بك الرجل الذي رفع راية الكويت بين دول العالم وجعل منها دولة انسانية ومركزا للعمل الانساني ودولة ديمقراطية تضاهي اعتى ديمقراطيات العالم فجعلت منها دولة سبقت دول العالم بالاعمال الخيرية والانسانية.
16يونيو 1929جئت الى الدنيا في هذا اليوم المبارك الذي سنذكره ونتذكره دائما فهو يوم فارق من ايام الحياة اصبحت به قائداً واميرا بالأخلاق الفاضلة والمباديء الانسانية السامية، التي جبلك الله عليها وعرفت بها بين الناس، فكبرت على حب الخير والسلام، وعملت لاجل السلام واستتباب الامن، والاستقرار في الكويت والخليح والعرب والمسلمين، وبقية دول العالم: نذرت نفسك للسلام وللانسانية جمعاء، سرت على نهج رجالات الكويت العظماء واولهم والدك المرحوم احمد الجابر الذي الغى مهمته من اجل الصلح بين جارين شقيقين حدث بينهما خلاف فآثر الا يسافر حتى يصلح بينهما وكان له مااراد، وانت تنتهج منهج ابيك الذي تعلمت منه انت هذا النهج الانساني السليم والمبدء النبيل بوركت ياسمو الامير وبورك يوم موادك.
16يونيو 1929 هذا اليوم العظيم الذي شهد وجودك على الدنيا، يستحق منا كل تكريم وتعظيم، فانت اصبحت لنا رمزا وفخراً ستعيش عليه الكويت قرونا طويلة فمن حيث كونك رجل سلام تفتخر بك الكويت ويفتخر بك العرب ويفتخر بك المسلمون ويفتخر بك العالم بأسره ففي كل يوم تأتينا عبر وكالات الانباء شهادات من زعماء العالم يشيدون بجهودك برأب الصدع بين الاشقاء الخليجيين مثمنين دورك الكبير والفاعل في هذا المجال .
16يونيو1929 هنيئا للكويت بيوم مولدك الميمون.
16يونيو 1929هنيئا للعرب بيوم مولدك المبارك.
16يونيو 1929 هنيئا للمسلمين بيوم مولدك الاغر.
16يونيو1929هنيئا للعالم بيوم مولدك السعيد.
حفظك الله ياسمو الامير وامد الله بعمرك وايدك .
وحفظ الله ولي عهدك الامين.
حفظ الله الكويت واهلها من الشرور والفتن.

عضو معهد المؤرخين البريطاني
باحث في تراث الكويت والجزيرة العربية