أصحاب القيم والمبادئ حوارات

0 179

د. خالد عايد الجنفاوي

@aljenfawi1969

يتمنى الانسان العاقل أن يكون من أصحاب القيم والمبادئ، ولا سيما إذا ندرت في بيئتة المحيطة، وذلك لأنه يدرك أنّ الانسان في عالم اليوم إذا أصبح بلا قيم وبلا مبادئ أخلاقية نبيلة، لن يتمكن من عيش حياة إنسانية متكاملة، ومن بعض القيم والمبادئ الاخلاقية والسلوكيات الرصينة و المتعارف عليها بين أصحاب القيم والمبادئ في عالم اليوم ما يلي:
ـ يستمد صاحب القيم والمبادئ الاخلاقية قيمه ومبادئه من المنطق الاخلاقي الكوني، ومن الاخلاقيات المتعارف عليها بين الأفراد العقلاء مهما اختلفت أعراقهم أو دياناتهم أو ألوانهم أو لغاتهم أو ثقافاتهم المحلية.
ـ بعض القيم والمبادئ الإنسانية العامة: الانصاف، والعدالة، والمساواة، والتعامل الانساني، والتعاطف مع الضعفاء، ومساعدة المحتاجين، والالتزام بالمسؤوليات الاخلاقية، ولا سيما التي ستتعلق بالحفاظ على العائلة الانسانية.
ـ لا يُغيّر أصحاب القيم والمبادئ الاخلاقية أطباعهم وسلوكياتهم الايجابية بسبب تغير البيئة المحيطة بهم، بل يستمرون ملتزمين بكل ما تمليه عليهم ضمائرهم الانسانية الحرة.
ـ تكون الغلبة دائماً لأصحاب القيم والمبادئ، ولو على المستوى الاخلاقي والمجازي.
ـ لا يبيع أصحاب القيم والمبادئ قيمهم ومبادئهم، ولا يتخلون عنها لحساب مصالح شخصية ضيقة، وتجدهم أغنى الناس في أي زمان أو مكان يندر فيها أصحاب القيم والمبادئ.
ـ الحياة الاخلاقية مجزية بالنسبة لأصحاب القيم والمبادئ، ولن تجدهم يغيرون أساليب حياتهم الاخلاقية المستقيمة بسبب تقلب الاهواء الانسانية المضطربة.
ـ ينطق ويستعمل أصحاب القيم والمبادئ لغة إنسانية عالمية واحدة، ترتكز مفرداتها وجملها على الرعاية والحفاظ على الحقوق الانسانية العالمية.
ـ لا تنطلي أكاذيب الايديولوجيات القبلية والعرقية والطائفية والدينية والفئوية على أصحاب القيم والمبادئ الاخلاقية، وذلك بسبب انتمائهم لهوية انسانية عالمية عصية على التفرقة والتجزئة وعلى ضيق الافق الاقليمي.
ـ ينشد أصحاب القيم والمبادئ تحقيق الاخوة الانسانية، ولا سيما في تعاملاتهم مع من هم مختلفون عنهم عرقياً أو دينيا أو ثقافياً.
ـ ينهل أصحاب القيم والمبادئ أخلاقياتهم وسلوكياتهم الايجابية من مختلف المصادر الثقافية العالمية، مهما كان منبعها الاساسي.
ـ لا يتوقف أصحاب القيم والمبادئ عن الإيفاء بمسؤولياتهم الاخلاقية تجاه الآخرين، مهما كانت طبيعة الظروف التي يجدون أنفسهم فيها.
كاتب كويتي

You might also like