أطعمة… تخفض نسبة السكر بالدم الحبوب الكاملة والفواكه والشوفان والبقوليات والثوم والبصل

0 87

الماء والحلبة والقرفة والليمون والنعناع من المشروبات التي تزيد من احتراق السكر في الدم

القاهرة – أماني أحمد:

السكري من أخطر الأمراض المزمنة التي تصيب الملايين سنويا، ينتج عنه مضاعفات صحية كثيرة على العيون والكلى والأعصاب والمناعة،وقد يؤدي فى بعض الحالات الخطيرة إلى الإصابة بالعمى وبتر الأطراف وأيضا الوفاة. وكشفت الدراسات العلمية الحديثة أن بعض الأطعمة والمشروبات تحسن قدرة الجسم على الاستفادة من الأنسولين، والبعض الآخر يقلل أو يبطئ وصول السكر إلى الدم وبالتالي العمل على تنظيم مستوى السكر في الدم بصورة طبيعية.
عن أسباب حدوث السكر يحدثنا الدكتور سعيد إبراهيم شلبي أستاذ الباطنة والجهاز الهضمى والكبد بالمركز القومي للبحوث قائلا: هناك نوعان من مرض السكر،الأول يصيب الأطفال في سن مبكرة تكون خلايا البنكرياس لا تنتج الأنسولين،فلابد من تعويض المريض بحقن الأنسولين للعلاج.أما النوع الثاني فيحدث في سن متأخرة بداية من 20سنة ويعاني المريض من كسل في عمل البنكرياس ويحتاج إلى أقراص منشطة له لانتاج الأنسولين،وقد يصل إلى مرحلة لم تعد الاقراص مجدية،فيأخذ حقن الأنسولين. بالإضافة إلى الأسباب الوراثية وعوامل خارجية أخرى مثل التهاب بالبنكرياس أو الإصابة ببعض الأمراض الفيروسية والتهاب فيروسي للبنكرياس أو أسباب بكتيرية تعمل على التقليل من انتاج الأنسولين وبالتالي يظهر السكر في سنة متأخرة.وهناك سكر عصبي يرجع إلى المؤثرات والحالة النفسية وليس لنوعية الاكل صلة للإصابة به.
وأعراض مرض السكر تتلخص في زيادة عدد مرات التبول بشكل ملحوظ،وعطش شديد ونقص وزن الجسم،وظهور علامات الهزال والتعب والاجهاد على المريض. ومن مضاعفاته مشكلات في النظر والتهاب الكلى وضعف والتهاب في الاعصاب وفقد الاحساس بالأشياء سواء في يديه أو تحت قدميه. وقد يحدث قطع وجروح يصعب التئامها.
وننصح المرضى بالابتعاد عن الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية التي ترفع سكر الدم مثل النشويات والخبز والمعكرونة والسكريات والبطاطا الحمراء والصفراء والعنب والتين البرشومي والمانغو والدهون والمقليات، والحرص على تناول الأطعمة قليلة السعرات الحرارية التي تساعد على خفض سكر الدم كالشوفان والسلطة الغنية بالخضراوات الورقية الخضراء كالفجل والجرجير والبقدونس والخس والخضراوات المطبوخة، الفاصوليا والبامية والملوخية والبازلاء والسبانخ والكوسة والكرنب والقرنبيط والبروكلب،وبعض الحبوب الخضراء والمكسرات والبقوليات التي تحتوي نسبة بروتين نباتي مرتفع وسكريات قليلة وكذلك الخبز الاسمر والأرز البني والنشويات التي تحتوي اليافا عالية فتستغرق وقتا أطول حتى تتحول إلى غلوكوز،وضرورة تناول الفواكه الغنية بالالياف. ومن المشروبات المفضلة الحلبة والقرفة والليمون والماء والنعناع والشاي الأخضر، ويجب الامتناع عن المشروبات الغازية والاقلال من تناول الشمام والبطيخ. وينصح بالانتباه للعامل الوراثي إذا كان لديهم تاريخ مرضي للسكر في العائلة. وبالنسبة لمرضى السكر فلابد أن يتيقنوا أن الغذاء يمثل 50بالمئة من العلاج.

احماض دهنية
تقول الدكتورة إسراء فؤاد عبد الودود اختصاصية التغذية العلاجية بمستشفى القصر العينى التعليمى الجديد: كشفت الأبحاث الطبية إمكانية تنظيم مستوى السكر في الدم بصورة طبيعية، بتناول بعض الأغذية والمشروبات التي تعمل على التحكم في مستوى السكر بالدم وتعزيز إنتاج الأنسولين،والسيطرة على الداء السكري تأتي بالمحافظة على نسبة سكر الدم في المستوى الطبيعي وكذلك مستوى الدهون في الدم ومراقبة ضغط الدم لتقليل خطورة مضاعفات المرض. وفي مقدمة هذه الأطعمة التي تخفض من سكر الدم البصل والثوم والحلبة والكرنب والقرنبيط والخبيزة والسبانخ والباذنجان والفلفل الأخضر والخرشوف والملوخية والفاصوليا الخضراء والكرفس والكرات والهندباء والخس والخيار والطماطم والجرجير واللفت والليمون.
كما أثبتت الدراسات الحديثة أن زيت الزيتون يحتوي أحماضا دهنية أحادية التشبع، تنشط من عمل الأنسولين وبالتالي تخفض نسبة السكر في الدم،وينصح بتناوله في الصباح حتى يستمر تأثيره طوال اليوم.وأيضا الخضراوات الورقية ذات الأوراق الخضراء الداكنة وخصوصا الكرنب الذي يساعد على خفض مستوى السكر في الدم، وذلك لاحتوائه عنصر الماغنسيوم وفيتامين “ك” حيث يعملان على رفع كفاءة الجسم لمقاومة الجراثيم وخفض الوزن والتقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى احتوائها مواد مضادة للالتهاب تساعد على التحكم في مستوى السكر.
ومن الفواكه المفيدة لمرضى السكري التفاح والجوافة والخوخ والكيوي والكرز والتوت والاناناس والكمثرى والبابايا والبرتقال والرمان والكاكا.كما يعد الأفوكادو من الأطعمة المثالية لاحتوائه الدهون الحمضية الأحادية غير المشبعة التي تقوم بدورها على مساعدة الجسم في موازنة نسب الأنسولين وبالتالي خفض السكر، بالإضافة إلى أهميته في تخفيف الضغط النفسي والوقاية من أمراض القلب.
ويوصى خبراء التغذية بتناول الشوفان لغناه العناصر بالغذائية التي يحتاجها الجسم من الألياف، وكشفت الأبحاث الحديثة أن تناول الشوفان مرتين يوميا يعمل على خفض مستوى السكر فى الدم بنسبة30بالمئة،بالإضافة إلى أهميته في الحماية من الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم. كذلك جنين القمح يتوافر فيه فيتامينا “B,E “اللذان يساعدان على خفض نسبة السكر بشكل طبيعي. وتعد البقوليات”العدس والفاصوليا الجافة واللوبيا والحمص والفول والترمس وحمص الشام والذرة”من أفضل الأغذية لمرضى.
كما ان الأسماك الغنية بالأوميغا 3 مضادة للالتهاب بالإضافة إلى مساهمتها في خفض مستوى السكر في الدم وانقاص الوزن بصورة طبيعية.
ومنتجات الألبان تساعد على تحفيز الأنسولين لغناها بنسبة عالية من الكالسيوم والماغنسيوم وفيتامين “D”، وكشفت الدراسات أن تناول الألبان مرتين يوميا يخفض السكر كما يقلل نسبة التعرض لحدوث مضاعفات.
وتعد القرفة بمذاقها الرائع ورائحتها المميزة بمثابة أنسولين طبيعى لاحتوائها المواد التي تساعد على تحفيز الأنسولين ما يزيد قدرة الجسم على امتصاص السكر من الدم،لذا ينصح مرضى السكري بتناول القرفة واستعمالها كتوابل في الطعام بشكل منتظم،أو شرب كوب من القرفة يوميا، حيث يعمل على تنشيط الدورة الدموية ويقلل من نسبة احتياج الجسم لأبر الأنسولين.كما تعد الحلبة من المشروبات التي تساعد على خفض معدل السكر وتعزيز إنتاج الأنسولين. بالإضافة إلى أهمية التوابل الأخرى كالكمون والفلفل والقرنفل والزعتر والزنجبيل والمستردة وورق اللوري في تقليل السكر.
ويعتبر الجوز من المكسرات التي تحتوي” أوميغا3″ الحمضية والتي لها دور في حرق الدهون وخفض السكر ومفيدة لصحة القلب وينصح بتناول من6-8حبات من الجوز قبل تناول العشاء.
ويمكن تحديد الأسس الأولية للوقاية والسيطرة على النوع الثاني من السكرى ومضاعفاته والتي تتلخص في الآتي: تناول الأطعمة الصحية المتوازنة والمتنوعة قليلة الدهون والأملاح،والحرص على تناول الكربوهيدرات المعقدة والألياف المتوافرة في الخضراوات والفاكهة، والابتعاد عن الوجبات السريعة عالية الدهون والسعرات الحرارية،وأيضا المحافظة على الوزن المناسبن والعمل على التخلص من السمنة والكرش لانها تعارض عمل هرمون الأنسولين ما يؤدي لارتفاع نسبة السكر في الدم.وكذلك استبدال السكر العادى ببديل السكر مثل السكرين لتحلية الشاي والقهوة والحلويات،لأنه يعطي نفس مذاق السكر لكنه بلا كربوهيدرات. وتجنب المشروبات المحلاة وخصوصا المشروبات الغازية والفواكه المعلبة والعصير.
وينصح بالبعد عن القلق والتوتر والاجهاد النفسي، حيث إنها من العوامل الأساسية التي ترفع سكر الدم نتيجة زيادة افراز هرمون الكورتيزول. وكذلك الامتناع عن التدخين والمشروبات الكحولية.
اما ممارسة الرياضة، خصوصاالمشي نصف ساعة 3مرات بالأسبوع فهي تحسن قدرة الجسم للاستفادة من الغلوكوز وتزيد من الاستجابة للأنسولين كما تساعد في خفض الوزن وتحسين الدورة الدموية.
ويجب اتباع تعليمات العناية بالقدم، وذلك بغسل القدمين يوميا بالماء الدافئ مع قليل من الصابون وتجفيف القدمين بلطف تام بالإضافة إلى قص الأظافر ويفضل بعد الاستحمام أو الوضوء لسهولة عملية القص. وكذلك يجب استخدام الأحذية الجلدية الواسعة والمريحة والمرنة.

You might also like