أعمال مسرحية بالجملة تواصل عروضها بعد العيد أبرزها "العظماء السبعة وللحريم فقط وهلا بالخميس ودراكولا"

0

كتب – مفرح حجاب:

تواصل مجموعة من الأعمال المسرحية تقديم عروضها رغم انتهاء عطلة عيد الفطر وبدء رحلات الصيف والسفر، بعدما راهن العديد من المنتجين ونجوم المسرح على جودة أعمالهم المسرحية وتضمينها المستجدات التي تظهر بين الحين والآخر، وهو ما جعل لهذه العروض أجواء متجددة في القضايا المطروحة وأدوات الكوميديا التي جذبت الكثير من الجمهور الى عروض المسرح.. الأمر الجميل في إستمرار هذه العروض بعيدا عن إزدحام العيد، هو انها لم تعد تعتمد فقط على الترفيه إنما تحمل فكر وتناقش العديد من القضايا التي تهم الشارع .
في ميدان حولي وعلى مسرح نقابة العمال يواصل الفنان طارق العلي ومجموعة من الفنانين الشباب تقديم عروض مسرحية “هلا بالخميس” من تأليف أيمــن الحبيل، وإخــراج مشاري المجيبل، ويشارك في البطولة كل من شهاب حاجية، سعود الشويعي، خالد المظفر، سلطان العلــي، مشاري المجيبل، حميـــد البلوشــي، أحمد البارود، أحمد التمار، محمد خالد، شملان المجيبل، شيماء قمبر، عذاري الزامل، عبدالرحمن الهزيم، وينتمي العرض المسرحي إلى مدرسة الكوميديا بكل ما تعنيه الكلمة.
في نادي اليرموك الرياضي يعرض الفنان حسن البلام وفريقه الذي يضم الفنانين زهرة عرفات وأحمد العونان وفهد البناي وعبدالعزيز النصار ومحمد الرمضان وغيرهم مسرحية “العظماء السبعة”، من تأليف أحمد العوضي وإخراج عبدالله البدر.. كذلك يقدم المخرج عبدالله الويس ومجموعة من النجوم مسرحية “أحلام” على مسرح تنمية المجتمع بمنطقة الزهراء، حيث تعد هذه المسرحية من الأعمال التي جذبت الكبار والصغار بعد إجراء تغييرات جذرية عليها، فقد عرضت المسرحية في عطلة الربيع الماضي، إلا ان الويس اعتمد في التجديد والتطوير على ان يكون العرض استعراضي غنائي يحمل قيمة فنية جيدة، واستعان بمجموعة من الفنانين الذين لديهم حضور كبير في المسرح من بينهم هنادي الكندري، عبير أحمد، محمد الحداد، شهد عبدالله، ريتاج العلي، حسين الحداد، شملان العميري، خالد الصراف، سارة البلوشي، دعاء عبدالله وغيرهم وهي من تأليف عثمان الشطي.
على مسرح النادي العربي مازال الجمهور يتدفق بشكل كبير لمشاهدة مسرحية “زمن دراكولا ـ المستذئبون” بعدما اكتشف الجميع ان المسرحية تتحدث عن القدس والأطماع التي تدور حولها ومحاولة طمس هويتها، فضلا عن أن هذا العرض المسرحي يقدم أيضا إسقاطات على العديد من القضايا التي تهم الشارع وتدعو الى وحدة الصف ودفع العمل الوطني الى الأمام والحفاظ على الهوية من أجل خلق جيل جديد وتشجيع التنمية، المسرحية من تأليف أحمد العوضي وإخراج وبطولة بدر الشعيبي، هيا عبدالسلام، فؤاد العلي، عبدالله المسلم، نوف السلطان، على الحسيني ومجموعة أخرى من الفنانين، وقد أشرف عليها الفنان عبدالعزيز المسلم، لاسيما انها تنتمي الى مدرسة مسرح الرعب، التي أسسها في منطقة الخليج منذ عشرات السنين عبر مسرح السلام.
في مسرح المهن الطبية تواصل الفنانة هيفاء عادل عرض مسرحية “موجب”، التي تعود من خلالها بعد غياب فترة طويلة عن المسرح، وهي من الأعمال التي تحمل مزيج من الرعب، أعدها وأخرجها ويشارك في بطولتها محمد الحملي، أحلام حسن، سماح، عبدالله الخضر، نورا العميري، إبراهيم الشيخلي، جمال الشطي، عبدالله الرميان، حسين المهنا وآخرين. كما تواصل الفنانة هند البلوشي في نادي خيطان عرض مسرحية “للحريم فقط” وهي تعد تجربة جديدة لها في المسرح، حيث هي الأكثر نضجا لها بعد العديد من التجارب الإنتاجية، فهي في المسرحية تتصدى للتأليف والاخراج بجانب البطولة مع مجموعة مهمة من الوجوه النسائية التي لها تاريخ في المسرحي من بينهم زهرة الخرجي، مرام، ريم ارحمه، عيسى ذيـاب، بدور عبدالله، أحمد السعدون، أريــج العطار، كفاح الرجيب، وغيرهم.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

تسعة عشر − 7 =