أغذية تخلصك من الدهون… وتخفض الوزن

ترجمة – أحمد عبدالعزيز:
نفعل كل شيء لتنظيم خطة غذائية صحية نتبعها، ومع ذلك لا نرى نتيجة، وهذه مشكلة شائعة يواجهها كل الذين يتبعون حميات غذائية معينة.
انت تبذل كل جهودك، وتطبق خطتك الغذائية بالحرف، ووفق ما تقول به النظرية، ولكن شيئا ما خطأ.
المشكلة ليست متعلقة بجهودك، ولا بدافعيتك، وانما يكمن السبب في نوعية الطعام الذي تتناوله في حميتك الغذائية التي تطبقها، وبمقدوره ان يخرب كل خططك لإنقاص الوزن، ان ذلك ليس خطأك فهذه الاطعمة تباع على انها منخفضة الدهون، ومن ثم تبدو انها الحل المثالي الذي يساعدك على تحقيق رغبتك في انقاص الوزن، ولكن هل ذلك صحيح؟ هذه الاغذية قليلة الدهون، والمدرجة في الحميات الغذائية، هي المتهم الذي يعمل ضدك، ويمنعك من تحقيق اهدافك في انقاص الوزن.
دعونا نلقي نظرة على تلك الاطعمة المسببة للمشكلات حتى نتوقف عن تناولها ونعود مرة اخرى للمسار الصحيح لجهودنا لإنقاص الوزن.

المنتجات الخالية من الدهون
تطورات الاطعمة الخالية من الدهون كأداة تسويقية تنتج لتحصد الارباح من صرعات انقاص الوزن، وحتى الانواع التي تتبجح وتطلق على نفسها “منتجات الحميات الغذائية”، قد تكون هي الاطعمة الشريرة التي تم تصنيعها لكن اذا ازيلت الدهون هل سألت نفسك: ماذا يحل محل الدهون؟ لابد ان يضاف شيء ما مكانها والا فإن الطعم سيكون سيئا، ومن ثم لن يباع شيء من هذه الاطعمة، ومن ثم تلحق الخسارة بشركات التصنيع.
الاجابة بوضوح وببساطة ان الذي يحل محل الدهون هو السكر، بكميات كبيرة فهو المستخدم كبديل.
والاسوأ من ذلك ان هذا السكر كثيرا ما يكون هو النقي (الابيض) وهو او بدائله يمكن ان يحتوي على شراب الذرة عالي الفركتوز HFCS وهو مركب كيماوي يتم انتاجه في المختبر، فهو ليس طعاما بل شيء بسيط مثل الجيلي او المربي او المواد الحافظ التي تعتبر من الاطعمة قليلة الدهون والتي تزعم المصانع انها منتجات طبيعية تماما، كما هو مذكور على بطاقاتها التعريفية.
ينطبق الامر على منتجات المياه الغازية الدايت والعصائر، فهذه الكيماويات المضافة لهذه المشروبات لها اثر مدمر على نظام التمثيل الغذائي، ويمكن ان يدمر كل جهودك لانقاص الوزن والدهون.

الزبادي ذو النكهات
الزبادي بالنكهات المختلفة طعام مفضل لدى المتبعين للحميات الغذائية، وتكمن المشكلة في الخداع المتصل بالسكريات المضافة للنكهات.
والحل في تجنب كل هذه الانواع الخالية من الدهون، فكلها تحتوي على محليات صناعية، ومواد كيماوية لن تمنع فقط انقاص الوزن بل لها اثر عكسي.
عليك ان تعرف نوع الطعام الذي تتناوله، وتعرف من هو المسؤول عن تخريب خطتك الغذائية وعدم التوصل الى النتائج المرجوة.