أكاديمي أميركي: حان الوقت لإدراج قطر دولة راعية للإرهاب سياسي إسرائيلي لنتانياهو: أموال الدوحة لا تضمن أمننا

0 78

واشنطن، الدوحة وكالات: رأى الباحث الأكاديمي في جامعة تكساس في أوستن جوردان كوب، أنه حان الوقت لإدراج قطر دولة راعية للإرهاب، مسلطا في تقرير نشرته صحيفة “The Federalist” الأميركية الضوء على الجانب المظلم لقطر، التي تدعم بشكل علني وتؤوي الإرهابيين إلى درجة غير متكافئة وغير مسبوقة بالنسبة لحجمها الصغير.
وتضمن التقرير نبذة مختصرة من ممارسات قطر، والتي أشارت الصحيفة إلى أنها دفعت الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إلى الإقرار بأن تمويل الإرهاب في قطر “على مستوى عالٍ للغاية”، مستغربة أنه على الرغم من هذا الاعتراف، فإن الإدارات الأميركية، حتى تلك الحاسمة منها مثل إدارة ترمب، تخطت (حتى الآن) الحقيقة حول البلد الذي يرعى الإرهاب. وقال التقرير إن بعض المسؤولين في الإدارة الأميركية اهتموا بعشرات المليارات من الدولارات، التي تنفقها قطر على شراء المعدات العسكرية والتجارية الأميركية، فضلاً عن أهمية القاعدة العسكرية في قطر، التي تضم الآلاف من القوات الأميركية، مضيفا أنه “بغض النظر عن الحوافز الاقتصادية والعسكرية، فلطالما تحدت قطر المصالح الأمنية الأميركية، ودعمت حركة حماس الفلسطينية وغيرها من الجماعات الإرهابية. ورداً على هذا الواقع، يجب على وزارة الخارجية في نهاية المطاف أن تقوم بإدراج قطر كدولة راعية للإرهاب، كما فعلت مع آخرين ممن قدموا الدعم مراراً وتكراراً لعمليات الإرهاب الدولي”.
في غضون ذلك، انتقد رئيس “حزب العمل” الإسرائيلي وزير الجيش سابقاً عمير بيرتس، سماح حكومة بنيامين نتانياهو بدخول أموال قطر إلى قطاع غزة للحفاظ على التهدئة.
وكتب بيرتس على حسابه في “تويتر”، إن “المال القطري لا يضمن السلام”.
على صعيد آخر، دعا أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الدوحة، وذكرت وكالة الأنباء القطرية، أن الشيخ تميم بن حمد أعرب خلال اتصال هاتفي مع بوتين، عن ارتياحه لمستوى التعاون الثنائي، ودعا الرئيس الروسي لزيارة قطر، مضيفة أن “الرئيس بوتين هنأ تميم بعيد الأضحى، ودعاه للمشاركة في منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي في عام 2020″، بينما أعلن الكرملين أن بوتين وتميم ناقشا قضايا ضمان الاستقرار والأمن في منطقة الخليج.

You might also like