ألف حالة حرمان حصيلة الأسبوع الأول من اختبارات الثانوية العامة منع الغش تسبَّب برسوب أكثر من 150 طالبة "منازل" في ثانوية واحدة

0 5

إعفاء المكلفين بالمراقبة من الحضور للكنترول وتسليم الشهادات إلكترونيا

كتبت – رنا سالم:

فيما أنهى طلبة الثانوية العامة صباح أمس الخميس الأسبوع الأول من الاختبارات بمادة اللغة الإنكليزية ويواصلونها الأحد المقبل بمادتي الجغرافيا للقسم الأدبي والرياضيات للقسم العلمي، كشفت مصادر تربوية مطلعة لـ”السياسة” أن حصيلة حرمان الطلبة من اختبارات الصف الثاني عشر خلال الأسبوع المنصرم تجاوزت ألف حالة بسبب استخدام ادوات الغش، لافتة في الوقت ذاته الى أن مسربي الامتحانات استطاعوا تسريب اختبار الإنكليزية على “قروبات الواتس اب” في العاشرة والنصف صباحاً أي بعد نصف ساعة من بدء الاختبار.
واختلف طلاب الثانوية العامة في تحديد مستوى اختبار اللغة الإنكليزية، حيث وصف بعضهم الاختبار بالسهل فيما أكد البعض الآخر أنهم استصعبوا كلمات “الترجمة والقطعة” نوعا ما.
وفي سياق متصل، علمت “السياسة” من مصادرها أن وكيلة التعليم العام فاطمة الكندري منحت الإدارات المدرسية تعليمات بإعفاء المكلفين بلجان مراقبة امتحانات الثانوية العامة من حضور لجان تقدير الدرجات في الكنترول المركزي، مشددة في الوقت ذاته على استمرار تكليف بقية العاملين في المدارس بالحضور الى لجنة تقدير الدرجات لمتابعة اعمالهم المكلفين بها.

شهادات إلكترونية
إلى ذلك ، تعمل وزارة التربية على اعتماد آلية جديدة في اطار تسليم شهادات الثانوية العامة، حيث قررت رفع شهادات الطلبة مباشرة على مواقع مدارس المناطق التعليمية فور اعلان نتائج الثانوية العامة والذي من المقرر اعلانها رسمياً 4 يونيو المقبل. واشارت المصادر ان وكيلة التعليم العام فاطمة الكندري، اعطت تعليمات للادارات المدرسية حول آلية تسليم الشهادات حيث طالبت الإدارات بإبلاغ الطلبة احضار الطوابع على نسخ الشهادات التي يرغب استلامها الطالب ويسلمها للادارة قبل انتهاء الإختبارات الحالية.
وأفادت أن الطالب الراغب في الحصول على شهادته الأصلية يلزمه طباعة نسخة من الشهادة الخاصة به ووضع عليها طابع وتسليمها وختمها من ادارة المدرسة حتى تعلن مراقبة الإمتحانات عن موعد استلام الشهادات الأصلية والنسخ الخاصة بكل طالب حيث ستقوم وزارة التربية برفع نسخ لشهادات الطلبة على مواقع مدارسهم فور اعلان النتائج مباشرة.

رسوب جماعي
من جانب آخر، أدت اجراءات وزارة التربية المشددة لمحاربة ظاهرة الغش الى رسوب العشرات من طلبة المنازل في احدى المناطق التعليمية التي شهدت في ثانوية واحدة رسوباً جماعياً لأكثر من 150طالبة في الصف الحادي عشر العلمي. وقالت مصادر تربوية لـ”السياسة” ان الإجراءات المشددة للوزارة صعبت مسألة الغش على طلبة المنازل الذين تفرغوا لشراء وسائل الغش واستسهلوا استخدامها في الإختبارات مما جعلهم يهملون دراستهم ويعتمدون عليها فقط، مبينة ان الطلبة فوجئوا بتشدد اللجان وصعوبة الغش ليفاجأوا برسوبهم جماعيا.
ورغم تأييد الغالبية العظمى من التربويين والاكاديمين و اصحاب الرأي في المجتمع اهمية مكافحة ظاهرة الغش والحد منها قبل ان تتفشى وتصبح وضعا طبيعيا، شكلت مسألة رسوب الطلبة جماعيا صدمة للمجتمع الكويتي والميدان التربوي واعتبروا ان هذه الظاهرة الغش تشكل تهديدا لجيل ناشئ يمثل الغش خطرا على مستقبلهم التعليمي والعملي ان لم يكافح فيهم منذ المراحل التعليمية الأولى.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.