ألمانيا تبحث عن التعويض في موقعة بلفاست هولندا في نزهة أمام استونيا بتصفيات يورو 2020

0 80

بعد 14 انتصارا متتاليا في التصفيات، مني المنتخب الألماني (المانشافت) بالهزيمة أمام ضيفه الهولندي 2 / 4 مساء الجمعة الماضي، ليفقد فرصة تحقيق العلامة الكاملة في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية القادمة (يورو 2020).
والآن، يحتاج المانشافت إلى حرمان منتخب أيرلندا الشمالية من العلامة الكاملة أيضا عندما يحل ضيفا على الفريق اليوم إذا أراد نجوم المانشافت استعادة صدارة المجموعة الثالثة بالتصفيات.
وكانت الهزيمة أمام الطاحونة الهولندية هي الأولى للمانشافت في التصفيات الحالية بعد ثلاثة انتصارات متتالية ليتجمد رصيد الفريق عند 9 نقاط ويتراجع إلى المركز الثاني بفارق 3 نقاط خلف منتخب أيرلندا الشمالية الذي واصل انطلاقته وحقق الانتصار الرابع على التوالي.
وإذا أراد المانشافت بقيادة المدرب يواخيم لوف استعادة الصدارة في هذه المجموعة، سيكون عليه أن يفسد العلامة الكاملة لمنتخب أيرلندا الشمالية بالفوز عليه في عقر داره.
وكانت الهزيمة هي الأولى للمانشافت في التصفيات المؤهلة للبطولات الكبيرة منذ أكتوبرالأول 2015.
وكان المنتخب الألماني حقق الفوز على نظيره الهولندي 3 / 2 ذهابا في مارس الماضي بفضل هدف في الدقيقة الأخيرة من المباراة.
ولكن المنتخب الهولندي ثأر لنفسه وتغلب على المانشافت 4 / 2 في المباراة.
وبعد مباراة الفريق في بلفاست اليوم، يستكمل منتخب المانشافت مسيرته في التصفيات بلقاء إستونيا في عقر دارها في 13 أكتوبر أول المقبل ثم يستضيف المنتخب البيلاروسي بمدينة مونشنغلادباخ في 16 من الشهر ذاته ثم يواجه أيرلندا الشمالية بمدينة فرانكفورت بعد ذلك بـ3 أيام.
وتسعى ألمانيا لحصد أكبر عدد ممكن من النقاط في المباريات الأربع المتبقية لها بالتصفيات كما تأمل في تعثر المنتخب الهولندي الذي يتفوق عليها الآن في مجموع نتيجتي المواجهات المباشرة.
ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني في كل مجموعة إلى النهائيات، ولكن المتصدر فقط هو من يمكنه أن يكون على رأس إحدى المجموعات الـ6 في النهائيات وذلك خلال القرعة التي ستجرى في العاصمة الرومانية بوخارست في 30 نوفمبر المقبل.
وتشد هولندا الرحال لخوض مباراة سهلة أمام المضيف الإستوني اليوم، و على الصعيد الرقمي تتفوق هولندا بشكل كاسح في المواجهات السابقة التي جمعتها بإستونيا حيث لم تعرف الطواحين أي خسارة حتى الآن على يد مضيفتها.
و التقى المنتخبان من قبل في 4 مناسبات ، فازت هولندا في ثلاثة منها
وحضر التعادل مرة واحدة فقط دون أي فوز لإستونيا.
بدورها خسرت إستونيا آخر 7 مباريات خاضتها في تصفيات أوروبا أمام كل المنافسين و ما يثير الدهشة أن إستونيا لم تنجح حتى في تهديد مرمى المنافسين في 5 من هذه المباريات السبعة.
أما طواحين هولندا فنجحت في تسجيل هدفين على الأقل في آخر 5 مباريات خاضها المنتخب في التصفيات الأوروبية في حين استقبلت إستونيا هدفين على الأقل في آخر 4 مباريات بالمنافسة ذاتها.

إصابة لاعب دورتموند

غادر أحد لاعبي بوروسيا دورتموند معسكر منتخب ألمانيا، ليتقرر غيابه عن مواجهة ارلندا الشمالية اليوم، في إطار التصفيات المؤهلة لبطولة يورو 2020.
وأعلن الحساب الرسمي للمنتخب الألماني على موقع “تويتر” إصابة نيكو شولز بتمزق جزئي في أربطة قدمه اليسرى، وذلك خلال مشاركته ضد هولندا، الجمعة الماضية، في مباراة شهدت سقوط الماكينات بأربعة أهداف مقابل هدفين.
وبدأ شولز المباراة في التشكيلة الأساسية للمنتخب الألماني، واستمر حتى نهاية اللقاء، لكن تبين إصابته لاحقا، ما أدى لمغادرته معسكر المانشافت والعودة إلى ناديه بوروسيا دورتموند.
وغادر الظهير الأيسر فندق المنتخب الألماني في هامبورغ، من أجل العودة لناديه، للخضوع للعلاج داخل منشآت دورتموند، مما يجعله مهددا بالغياب لبضعة أسابيع مقبلة.

You might also like