ألمانيا تُحاكم طبيباً سورياً عذَّب معارضين

0 69

برلين – وكالات: تجري السلطات الألمانية تحقيقا، بشأن طبيب سوري لاجئ في ألمانيا يُشتبه بارتكابه جرائم ضد الإنسانية في حمص. وذكرت صحيفة “دير شبيغل”، إن الطبيب “حافظ أ.”، الذي يمارس المهنة في مقاطعة هيسن يشتبه في أنه ضرب وعذب وأساء معالجة مصابين معارضين للنظام السوري في المستشفى العسكري في مدينة حمص. وأوضحت أنها استندت إلى إفادات أربعة أشخاص، بينهم الطبيبان السابقان في المستشفى العسكري مايز الغجر ومحمد وهبه، مشيرة إلى أنه في الأسبوع الماضي تعرّف الشاهدان الآخران اللذان خسرا أحد أفراد عائلتيهما تحت التعذيب، على الطبيب في صورة ملتقطة له. من جهته، نفى محامي “حافظ أ.” الاتّهامات، مؤكدا أن موكله المسيحي ضحية “افتراءات نابعة من أوساط إسلامية متطرفة”، لكن زميليه السابقين يرويان أنه تباهى بإجراء عملية جراحية لمعارض مصاب من دون تخدير، كما أنه سكب الكحول فوق العضو التناسلي لمعارض داخل سيارة إسعاف وأضرم فيه النار.

You might also like