أميرة شرابي: “الخاوة” نقلة نوعية في أدواري درست الموسيقى وعلوم الكمبيوتر واحترفت التمثيل

0 5

القاهرة – أشرف توفيق:

تبحث الفنانة الجزائرية أميرة شرابي عن ذاتها الفنية من خلال الإقامة بمصر والمشاركة في أكثر من عمل فني قدمته للمشاهدين، كفيلم “قسطي بيوجعني” مع الفنان هاني رمزي ومسلسلات “أرض جو، العملية ميسي، اختيار إجباري وتسعة” وغيرها.. لا تترك مناسبة إلا وعبرت عن امتنانها لمصر وفنانيها الكبار، وأكدت سعادتها لاختيار الفنان هاني شاكر لها لتشاركه كليب “وعد مني” في عيد الحب السابق، الذي حقق نجاحا ساحقا.
ولا تنسى أبدا بلدها الجزائر، حيث انهت فيها تصوير المسلسل الجزائري “الخاوة” التي شاركت في بطولته وعنه وعن أحلامها تتحدث إلى “السياسة”.

ما دورك في المسلسل الجزائري “الخاوة”؟
انهيــــت تصويــــر مشاهـــــدي في الجزء الثاني من المسلسل الرمضاني “الخــــاوة” بطولة النجــــــوم عبدالقادر جريو، اللبنانية كارمن لبس، جمـــــال بــــــاراك، واليســـــا سالم، تأليف سارة برتيمة وإخراج التونسي مديح بالعيد وتعرضه قناة الجزائرية وألعب فيه دور “مينا” فتاة نصفها سوري ونصفها جزائري واعتبره مفاجأة للجمهور، الذي اعتــــاد مني ادوار الرقيقة والرومانسية لأقدم في هذا العمل دورا مختلفا لفتاة شخصيتها قوية وطموحة وناجحة وعنيدة لا تهدأ حتى تنفذ أحلامها وطموحاتها، أي أنه نقلة نوعية.
لماذا حرصت على توجيه الشكر لفريق مسلسلك الأخير “الخاوة”؟
حتى قبل أن يبدأ عرض المسلسل كان يجب أن أتوجه لهم بالشكر، لأني استمتعت بالعمل في المسلسل واكرر امتناني وشكري لشركة الإنتاج الجزائرية، “وولكم ادفيرستنج” على هذا العمل الرائع وإنهم جعلوني جزء منه وكذلك للمخرج التونسي مديح بالعيد الذي اخرج عملا فنيا رائعا، وشكرا أيضا لكل الفنانين الذين تشرفت بالعمل معهم في المسلسل وشكرا للسيناريست الموهوبة سارة برتيمة، ومبروك لنا جميعا هذا المسلسل المتميز الذي أرضى طموحنا الفني.
هل الطموح جعلك تهجرين العمل في تخصصك علوم الكمبيوتر من أجل الفن؟
عملت في مجال علوم الكمبيوتر إرضاء لرغبة والداي ليس إلا، وكانت اتجاهاتي كلها صوب الفن وعندما كنت طفلة مارست التمثيل في الفرقة المدرسية، التي عملت بها فشعرت إني ولدت لأكون فنانة.
ألم يكن الأولى دراسة الفن بدلا من الكمبيوتر؟
كما قلت درسته من اجل والدي وعندما تخرجت في الجامعة وعملت في باريس بفرنسا، كمتخصصة في علوم الكمبيوتر لمدة عام واحد فقط، شعرت إني مثل السمك الذي لا يمكن أن يعش دون ماء التمثيل .
كيف خططت لعملك الفني في مصر؟
منذ طفولتي أحب الفن المصري وتسريحة سعاد حسني وخفة ظلها ودلالها وعظمة فاتن حمامة واقتدار سناء جميل وسميحة أيوب وغيرهن من نجمات من الفن الأصيل ثم جئت إلى مصر في زيارة وقرأت عن طلب وجوه جديدة في فيلم “الأكاديمية” وتقدمت إليه ونجحت في الاختبار ونجح الفيلم لادشن أولى بداياتي كممثلة في مصر ثم أشارك في أعمال فنية أخرى مثل مسلسلات “أرض جو، اختيار إجباري، والعملية ميسي” وفيلمي “الأكاديمية وقسطي بيوجعني”.
كيف تألقت في الإعمال السابقة كلها، برغم عدم دراستك التمثيل؟
بالإضافة لموهبتي الواضحة حسب رأي الكثيرون، التحقت بأكثر من ورشة تمثيل لأتعلم مبادئ الأداء الجيد وكيف أواجه الكاميرا دون خوف. كما إني اعتبر تجربة التمثيل في حد ذاتها خير معلم ولولاها ما تقدم الفنان قيد أنملة، تماما مثل من يتعلم قيادة السيارات فلو لم يتعلم بشكل عملي لن يتقنها أو يجيدها ولو ظل يدرسها ألف عام.
هل دراستك للموسيقى رشحتك لمشاركة الفنان هاني شاكر في كليب “وعد مني”؟
صحيح درست الموسيقى في معهد الموسيقى بالقاهرة لمدة ثلاث سنوات كاملة وتعلمت قواعد الغناء، وارى ان اختيار أمير الغناء العربي هاني شاكر لي تاج على راسي، فهو تاريخ فني كبير وآخر جيل عمالقة الطب والفن الأصيل، الذي عاصر نجوم الموسيقى مثل محمد عبدالوهاب، فايزة أحمد، وردة الجزائرية وعبدالحليم حافظ وغيرهم
ماذا استفدت من هاني شاكر؟
تعملت منه الكثير سواء كفنان أو إنسان فهو قمة في التواضع والأخلاق والذوق ونهر من العطاء الفني وظاهرة لن تتكرر في تاريخ الغناء العربي، وحتى الآن ما زلت أحفظ أعماله الفنية القديمة الخالدة
مثل “علي الضحكاية ومشتريكي وميهونش على أفرح” وغيرها من الروائع وكل أغنية تعد مدرسة فنية في حد ذاتها تتعلم منها الأجيال التي تحن للغناء الرفيع.
تقولين انك درست الموسيقى فلماذا لم تحترفي الطرب؟
رغم أن البعض يؤكد أن صوتي حلو وجميل، إلا إن أهلي عارضوا عملي كمطربة في بداية حياتي الفنية، وفضلوا أن أمارس التمثيل بدلا منه.
ما سبب معارضة اهلك احترافك الغناء؟
صراحة أصيبوا بالرعب من بعض الكليبات الغنائية، التي تتضمن مشاهد إثارة وعرى لا علاقة لهم بالغناء أبدا، وبرغم ثقتهم الكبيرة في، فقد خشوا علي من دخول مجال الطرب حتى لا انجرف إلى تيار الغناء المبتذل.
هل تغير رأيهم الان؟
بعد أن شاهدوا أعمالي الفنية ووثقوا أكثر من التزامي واختياراتي الجيدة كممثلة، منحوني تصريحا بالغناء في حالة وجود كلمات معبرة ولحن جيد، ولكني حاليا متفرغة للتمثيل الذي اشعر إني أسير فيه خطوات جيدة إلى الأمام.
تعاونت مع نجوم كبار فماذا استفدت منهم؟
كل فنان وقفت أمامه خلف الكاميرا اشعر بأني تعلمت منه شيئا ولا أريد ذكر أسماء بعينها حتى لا أنسى أحدا منهم.
تمارسين رياضة الملاكمة ألا تخشين العنف؟
تعلمت الملاكمة حتى لا ألجأ للعنف، فمن يعرف أن أي فتاة تجيد الملاكمة لن يجرؤ على إغضابها، وعلى كل فتاة أو امرأة أن تتعلم هذه الرياضة للحفاظ على رشاقتها واكتساب قوة عضلات بالإضافة إلى القدرة على الدفاع عن نفسها وهو ما يجعلني أن أتدرب على الملاكمة ثلاث مرات أسبوعيا إذا كنت غير مرتبطة بأية أعمال فنية.
وأي الرياضات الأخرى تمارسينها مع الملاكمة؟
المشي لرفع لياقتي البدنية والحفاظ على رشاقتي ومظهري العام الجيد بالإضافة إلى اليوغا، التي تعلم الإنسان الصبر والجلد والتأمل في الحياة وبديع صنع الخالق.
ما جديدك؟
متفرغة في شهر رمضان للاسترخاء بعد المجهود الذي بذلته في “الخاوة” وبعدها سأقرر الخطوة الفنية المقبلة.
لماذا اخترت دبي للاحتفال بعيد ميلادك هذا العام؟
هي مدينة جميلة جدا كما أن شقيقتي مقيمة هناك وأنا اعشق الاحتفال الجماعي مع عائلتي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.