80 مصمماً شاركوا في أسبوع الموضة ببكين

أناقة… صينية 80 مصمماً شاركوا في أسبوع الموضة ببكين

كتبت – إيناس عوض:

التنوع والخروج عن المألوف في الافكار والقصات والخامات المقترن بالتركيز على الفخامة المستوحاة من الأزياء التراثية لدول الشرق الأقصى، على رأسها الصين ابرز الملامح التي سيطرت على اسبوع الموضة الصيني، الذي اقيم في العاصمة بكين واختتم فعالياته وعروضه التي شارك فيها اكثر من 80 مصمماً محلياً و520 علامة تجارية بمجال الأزياء من مختلف دول العالم.
تضمن الأسبوع عروضاً مختلفة للازياد اكثرها نسائية بالاضافة الى عروض للاطفال والرجال، تنوعت العروض النسائية ما بين الفساتين التايبست والتل المنفوش على البطنال والستان المنفوش والمطرز بالورود، وعروض اخرى غير تقليدية تتداخل فيها الأزياء الرجالية بطابعها الخشن مع الأزياء النسائية، التي تميزت في الغالب بالبساطة والجمال تارة وبالفخامة والابهار تارة اخرى.
وانطلاقاً من اسابيع الموضة العالمي التي تقام في عدد كبير من الدول تصدر عرض دار أزياء Lanyu العروض في اليوم الاول بمجموعة غير تقليدية من الأزياء التي تنبض بروعة الألوان من الأبيض والاحمر والبني والاصفر والبرتقالي بقصات غريبة القاسم المشترك الاعظم بينها التركيز على ابراز تقاسيم الجسم باسلوب عصري يحاكي في تفاصيله الدقيقة ومظهره العام الطابع التقليدي للازياء التراثية الصينية والهندية. كما قدم عدد من المصممين المحليين وعلامات الأزياء مجموعاتهم التي تحمل الطابع التقليدي بلمسات عصرية مميزة ومن ابرز التصاميم التي تعرضت تلك التي تخص علامة «Maryma» و«Oudifuday» و«Taol Loulam».
واستطاع المصمم تيان زينجنيان قلب الموازين بمجموعته الجديدة التي اثبت من خلالها امكانية الاعتماد على الأزياء العصرية المتناغمة مع الاصالة الشرقية بلمساتها التقليدية والكلاسيكية كبديل للاناقة الغربية والتي تجنح في تفاصيلها نحو ابراز الجانب المتمرد والتأثر في شخصية حواء، وتصرف الانتباه عن بعض الصفات الاكثر اهمية والتي من ابرزها قوة الشخصية للمرأة والتي تنبع من اجتهادها واخلاصها في العمل. تعكس ازياء تيان احترامه للمرأة وتقديره لدورها في المجتمع، وتأتي اناقتها التي يغلب عليها الاحتشام لتكون مرادفاً ومعبراً واقعياً عن قدرتها على العطاء بما يفوق امكانيات الرجل في الكثير من الاحيان فهي القوية والمنجزة والمعطاءة بادائها المتقن البعيد عن التكلف والعري الذي يوجه الانظار اليها كسلعة وليس انساناً قادراً على الانجاز رغم كل المعوقات والظروف والقيود التي يحاول المجتمع الذكوري فرضها عليها.
اما مجموعة المصمم شينغ هو فكانت تقليدية وتراثية بامتياز تحاكي في تشكيلاتها التي تنوعت بين ازياء الكاجوال والمناسبات والحفلات الاناقة الشرقية بلمسات جذابة مستوحاة من سحر الطبيعة وعناصرها الخلابة من الزاهور والورود وغيرها من السمات.
وتميزت مجموعة المصممة الصينية غريس شين بطابعها العصري الانيق وقد نجحت المصممة شين في التعبير عنه من خلال اعتماد القصات الضيقة بالخامات السادة من الحرير والشيفون والدانتيل مع اضافة المزيد من الانثوية على بعض القطع من خلال المبالغة في تركيب الطبقات المتكررة من خامة بلون مقارب للون الاصلي للبدلة او الفستان على الاطراف والنهايات وحول الاكمام.