تطرد السموم وتعالج ضعف العظام وتعيد للجسم رشاقته

أوراق الكاري… تطهر الكبد من الفيروسات تطرد السموم وتعالج ضعف العظام وتعيد للجسم رشاقته

الكاري

القاهرة – أحمد القعب
نالت أوراق الكاري شهرة كبيرة منذ قرون طويلة، وتحديدا مع استخدام الهنود لها وذكرهم لفوائدها في الطب الشعبي لديهم، ومع البحث العلمي تأكد دورها الكبير في علاج العديد من الأمراض، بل لها مفعول السحر في الوقاية من السموم، الحصوات، تليف الكبد، أوجاع الصدر، التهاب اللثة، الضعف الجنسي لدي الرجال، بجانب قدرتها على مقاومة سرطانات الكبد، المعدة، الرئتين، الثدي، الجلد، والمساعدة في سرعة التئام الكسور العظمية، القضاء على ظهور الشعر الأبيض.
حول قيمة أوراق الكاري العلاجية، أجرت «السياسة»، هذا التحقيق مع عدد من المتخصصين.
يقول الدكتور أحمد موسى، رئيس قسم النباتات، كلية الزراعة، جامعة عين شمس: يرجع أصل موطن شجرة الكاري للهند، منطقة جنوب شرق آسيا، تزرع في فصلي فبراير ومارس، بتربة جيدة الصرف، غنية بالمركبات، منتظمة المياه والصرف، التي تتعرض لأشعة الشمس لفترات كبيرة، تجنى الأوراق طوال السنة، ولهذه الشجرة أكثر من مسمي، الشجر الهندي، المورايا الكونيجية، كما تتعدد أنواعها فمنها، البيضاوي الشكل، المورايا الباناتية، المورايا السومطرية، العثكولية، المتسلقة، الكهرمانية، اليابانية، المتطاولة، المتناوبة، السيامية، السباعية ويعتبر الكونيجية منها هو فقط الصالح للاستخدام في المطبخ، المعمل، العلاج، اذ أن تناول مغلي أوراقه يعمل على تعويض الجسم مما فقده من طاقة، فكوبان فقط من هذا المغلي يمنحان الجسم الطاقة لأكثر من 6 ساعات.

ضعف العظام
يؤكد الدكتور أحمد حسين، أستاذ التغذية العلاجية، قسم الصناعات الغذائية، المركز القومي للبحوث، أن أوراق الكاري تعد أساس المطبخ الآسيوي لأكثر من ألفي عام، وتحتوي العديد من المركبات الغذائية والطبية، منها الكربوهيدرات فيتامينات، أ، ب، ج، هـ، ك، كالسيوم، فسفور، حديد، نحاس، ماغنسيوم، حمضي الفوليك والنيكوتينيك، مضادات أكسدة، أوميغا، البيتا كاروتين، البروتينات بكميات كبيرة، هذه المركبات تعد علاجا قويا لضعف العظام، هشاشتها، ترققها، ضعفها، كسورها، حيث تعمل على اسراع التئام كسورها، كذلك لها دور كبير في نمو الشعر بشكل صحي، منع تقصفه، تغير لونه، مشيرا إلى أن خلط كمية من تلك الأوراق مع كمية مناسبة من اللبن الرائب ثم وضعها على الشعر يعيد لونه الأسود.
وخلط الأوراق بالحمام المائي الدافئ يعيد للجسم الرشاقة، الهدوء، الراحة عقب التعب، الوهن، الاجهاد النفسي، العصبي، التوترات النفسية، يحارب الكوليسترول الضار، البكتيريا، الفيروسات، موضحا أن وضع أوراقه على على الجلد الملتهب، يقلل من المرض اذ يعظم انتاج كريات الدم البيضاء، سرعة التئام الجروح، شفاء التورمات والاحمرار، معالجة الخلايا المصابة، زيادة انتاج خلايا جلدية جديدة بشكل سريع، وقد اكدت بعض الأبحاث بأن استخلاص زيوت أوراقه تعد مثالية للقضاء على البهاق، الأكزيما، الانزلاق الغضروفي، أوجاع الصدر، تدهور القدرات العقلية، أمراض الدماغ، كما تعظم هذه الأوراق من القدرات العقلية بتنشيط التذكر، عمليات الحفظ، الاسترجاع، كما تعالج الدوسنتاريا، القرحات بأنواعها، الامساك، التهاب الكبد الفيروسي، التهاب الغدة الدرقية، وجع الأسنان، التهاب اللثة، تنميل الأطراف، الكهرباء الزائدة بالجسم، ضعف النظر، العمي الليلي، تليف الكبد.

المجاري البولية
يقول الدكتور أحمد أبو طالب، استشاري جراحة المسالك البولية والذكورة: أوراق الكاري تعتبر أفضل صديق للكلى فتناول مغلي خمسة أوراق منها يوميا في الصباح يحمي الجسم من أمراض الكلى والجهاز التناسلي، يفتت حصواتها دون تدخل جراحي، ينظفها من السموم، يمنع انكماشها، يحميها من الالتهابات، الأوجاع، المغص، يطهر المجاري البولية، يعيد لخلايا جدرانها نشاطها، يمنع حسرة البول، يحارب تضخم البروستاتا، يعيد للبويضات نشاطها، يحمي الرجل من الضعف الجنسي، يحفز الهرمونات الذكورية.

السكر والأنسولين
يقول الدكتور جمال موسى، أستاذ الباطنة والجهاز الهضمي، كلية الطب، جامعة طنطا أن أوراق نبات الكاري لها فاعلية كبيرة في حماية الجسم من فقر الدم، الأنيميا ناصحا الحوامل بضرورة احتواء الطعام على البهارات المستخلصة منها لقدرتها على حماية القلب والشرايين، تنظيم دقات القلب، المساعدة في عمليات تدفق الدم وتوصيل الأوكسجين لباقي أجزاء الجسم، منع تصلب الشرايين وانسدادها وبالتالي الحماية من الاصابة بالجلطات الدماغية، السكتات القلبية، توقف الأعضاء، الضعف العام الذي يسبب الاغماء والذي قد يتطور إلى الموت، تنظيم مستويات السكر والأنسولين بالجسم، وكذلك تنظيم ضغط الدم.
كما تحارب أوراق الكاري سرطانات الكبد، المعدة، الرئتين، الثدي، الجلد، الأعراض الجانبية للسرطان الناتجة عن العلاج الاشعاعي والكيميائي، تؤخر ظهور شحوب اللون وتدهور القدرات العقلية، تقي من التهابات الحلق، اللوزتين، الجيوب الأنفية، التهاب الزائدة، تدهور الأداء الوظيفي للبنكرياس والامعاء، تحرق الدهون، بالتالي تقضي على الشحوم والترهلات في البطن والأرداف، عن طريق تناول عصير هذه الأوراق يوميا صباحا ومساءا، مع تدليك الاجزاء التي توجد بها الدهون بعد وضع مياه دافئة عليها لضمان تفتيح المسام، واذا شرب عصير أوراق الكاري صباحا يعمل على تنظيف المعدة من السموم، ينقي القنوات الهضمية، يعالج ضعف جدرانها.

* أوراق الكاري لتنظيف البشرة:
المكونات:
5 أوراق ريحان.
5 أوراق كاري.
نصف كوب حليب منزوع الدسم.
طريقة التحضير:
– تغسل أوراق الكاري والريحان بالمياه الجارية وتركها حتى تجف تماما، ثم وضعها في وعاء نظيف.
– غلي نصف كوب من الحليب، ويفضل منزوع الدسم، ثم يتم صب الحليب في الوعاء الذي يحتوي على الأوراق.
– اغلاق غطاء الوعاء وتركه حوالي نصف ساعة.
«هذه الطريقة تساعد على اذابة أوراق الريحان وأوراق الكاري في الحليب الساخن»
– عندما يبرد الحليب يكون المطهر جاهز للاستخدام.
-يوضع المطهر على جميع أنحاء الوجه والعنق، وتدليكه قليلا لبضع دقائق مع التركيز على زوايا الأنف والذقن والرقبة، ومسحها بقطعة من القطن المبللة.

* وصفات لشعر قوي:
الطريقة الأولى:
– يتم تحضير القليل من زيت جوز الهند وتسخينه حتى يصبح دافئاً.
– تضاف ورقتان من الكاري إلى الزيت، ثم يترك المزيج حتى يبرد.
– ينك تدليك الشعر به، مع القيام بتدليك خفيف على فروة الرأس حتى يتغلغل الكاري في منبت الشعر.
– يترك الشعر بعدها لمدة ربع ساعة، ثم يغسل جيداَ.

الطريقة الثانية:
– تغسل أوراق الكاري جيداً ثم تترك في الشمس حتى تجف، وبعدها يتم طحنها.
– توضع على النار، ثم يضاف اليها زيت جوز الهند، حتى يصبح المزيج متجانساً ودافئاً.
– يتم تدليك الشعر به كما في الطريقة السابقة.

الطريقة الثالثة:
المكونات:
8 ورقات من أوراق الكاري.
8 ورقات من أوراق النيم.
3 ملاعق كبيرة من مسحوق شيكاكاي.
3 ملاعق كبيرة من اللبن الزبادي.
طريقة التحضير:
– يتم اضافة جميع المكونات في خلاط ومزجها جميعًا لتشكيل عجينة لاصقة.
– توضع العجينة على فروة الرأس والشعر وتدليكها بلطف باستخدام أطراف أصابعك.
– تترك لمدة 20 دقيقة ثم يغسل شعرك بشامبو.
استخدمي هذه الوصفة لمدة شهر للتخلص من جميع مشاكل الشعر.

الطريقة الرابعة:
المكونات:
نصف كوب من أوراق الكاري.
كوب من الماء.
طريقة التحضير:
– يتم غلي 1 كوب من الماء على نار هادئة لمدة 2 دقيقة.
– يضاف ½ كوب من أوراق الكاري وغليه حتى يتحول الماء إلى اللون الأخضر وأوراق والكاري تصبح لينة.
– يترك ليبرد ويدلك به فروة الرأس لمدة ربع ساعة ويستخدم مرتين اسبوعياً.

الطريقة الخامسة:
المكونات:
نصف كوب من أوراق الكاري.
ملعقتان من بذور الحلبة.
نص كوب ماء.
طريقة التحضير:
– تخلط جميع المكونات ليصنع منها عجينة لاصقة.
– يوضع الماسك على الشعر وعلى فروة الرأس وتركها لمدة ساعتين.
– يغسل الشعر بعدها بالماء الدافئ والشامبو لازالة ماسك الشعر.
– يستخدم هذا الماسك مرة واحدة في الأسبوع لتحصل حواء منه على شعر لامع وناعم وصحي وأكثر كثافة.

Print Friendly