إسرائيل: الأسد يمتلك أطنانا من الأسلحة الكيماوية

عواصم – وكالات: أعلن الجيش الاسرائيلي، في تقرير، أنه يعتقد أن قوات الرئيس السوري بشار الاسد ما زالت تملك بضعة أطنان من الأسلحة الكيماوية.
وذكر مسؤول عسكري في تقرير مساء أول من أمس، أن ضابطا كبيرا بالجيش الاسرائيلي قال للصحافيين «لا تزال بضعة أطنان من الأسلحة الكيماوية» في أيدي القوات السورية.
ونسبت تقارير اعلامية للضابط قوله في الافادة الصحفية إن الكمية تصل الى ثلاثة أطنان.
وفي لاهاي، صوتت منظمة حظر «الأسلحة الدولية» أمس، على اقتراح روسي ايراني لتشكيل فريق جديد للتحقيق في الهجوم «الكيماوي» في خان شيخون بسورية، وفق مصادر مطلعة على المباحثات.
ويدعو مشروع القرار الى التحقيق «لمعرفة إذا كان السلاح الكيماوي استخدم في خان شيخون وكيف وصل إلى الموقع الذي حدث فيه» رغم ان هناك تحقيقا جاريا في الأمر.
كما يدعو المحققين لزيارة مطار الشعيرات الذي قصفته الولايات المتحدة بعد هجوم 4 أبريل الجاري «للتحقق من المزاعم المتعلقة بتخزين اسلحة كيميائية» فيه.
وفي باريس، أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت، مساء أول من أمس، أن فرنسا ستقدم «خلال بضعة ايام الدليل على ان النظام السوري شن فعلا الضربة الكيماوية» على مدينة خان شيخون.

Leave A Reply

Your email address will not be published.