إسرائيل تساعد في إقامة مستشفى داخل الأراضي السورية

القدس – الأناضول:
كشف الجيش الإسرائيلي، إنه ساهم في إقامة مستشفى للأمهات، في الجانب السوري من مرتفعات الجولان السورية الذي لا يخضع لسيطرة إسرائيل، استجابة لطلب أطباء سوريين.
ونقلت صحيفة “الجروزاليم بوست” الإسرائيلية، أمس، عن مسؤولين في الجيش الإسرائيلي، قولهم إنه تم افتتاح المستشفى قبل أسبوعين في قرية بريقه، في منطقة القنيطرة السورية.
وذكرت أنه “في الوقت الذي يعمل فيه الأطباء السوريون بكامل طاقتهم، فإن الحاضنات والأسرة ومعدات الموجات فوق الصوتية تأتي من إسرائيل.
من جانبه، أشار مسؤول في الجيش الإسرائيلي إلى انه في المنطقة التي يتراوح عدد سكانها 200 إلى 250 ألف نسمة، لا يوجد سوى مستشفى واحد للنساء الحوامل.
وبحسب الصحيفة، فإن إسرائيل قدمت العلاج الطبي لنحو 4 آلاف سوري في 5 مستشفيات إسرائيلية منذ بدء الأحداث في سورية.