إسرائيل تقصف “التيفور” مجدداً و”المرصد” يؤكد مقتل إيرانيين دمشق زعمت إصابة طائرة مهاجمة

0 9

دمشق- وكالات: أعلنت دمشق تصدّي دفاعاتها الجويّة، ليل أول من أمس الأحد، لعدوان إسرائيلي استهدف مطار “التيفور” في محافظة حمص وسط البلاد، وإصابة إحدى الطائرات المهاجمة، وإسقاط عدد من الصواريخ قبل بلوغها هدفها، فيما كشف “المرصد السوري لحقوق الإنسان”، ومقره لندن، أن القصف استهدف “مقاتلين إيرانيين في حرم المطار”، مؤكداً مقتل عدد منهم وآخرين موالين لقوات النظام السوري.
وفي حين رفض ناطق عسكري إسرائيلي التعليق على الغارات، قائلاً: “لا نعلّق على تقارير في الإعلام الأجنبي”؛ نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري قوله: “وسائط دفاعنا الجوي تتصدّى لعدوان إسرائيلي، وتسقط عدداً من الصواريخ التي كانت تستهدف مطار التيفور، وتصيب إحدى الطائرات المهاجمة، وترغم البقية على مغادرة الأجواء”.
ونشر الإعلام الرسمي السوري شريط فيديو يظهر وميضاً في السماء الداكنة؛ قال إنه يُبيّن تصدّي الدفاعات الجوية للقصف على مطار التيفور.
ونقلت “فرانس برس” عن مدير “المرصد السوري لحقوق الإنسان” رامي عبدالرحمن، أن “القصف الصاروخي طال مطار التيفور ومحيطه قرب مدينة تدمر في محافظة حمص”، مرجّحاً أن يكون القصف إسرائيلياً، وأنه استهدف “مقاتلين إيرانيين في حرم المطار”.
وأشار عبدالرحمن إلى سقوط قتلى بين المقاتلين الإيرانيين وآخرين موالين لقوات النظام، من دون أن يتمكن من تحديد العدد، لكنه أكد وجود مقاتلين إيرانيين ومن “حزب الله” اللبناني، إضافة إلى القوات السورية، في مطار التيفور.
وطالما كررت إسرائيل، التي نادراً ما تتحدث عن مثل هذه العمليات، أنها لن تسمح لإيران بترسيخ وجودها العسكري في سورية. والشهر الماضي حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو دمشق قائلاً: “على سورية أن تفهم أن إسرائيل لن تسمح بتمركز عسكري إيراني في سورية ضد إسرائيل، ولن تقتصر تبعات ذلك على القوات الإيرانية، بل على نظام الأسد أيضاً”.
وسبق أن تعرّضت قاعدة التيفور العسكرية مراراً لغارات إسرائيلية، منها ضربات صاروخية في 9 أبريل الماضي أسفرت عن مقتل 14 عسكرياً، بينهم سبعة إيرانيين، وحمّلت كلٌّ من موسكو وطهران ودمشق إسرائيل مسؤولية الغارات. كذلك، استهدف المطار في 10 فبراير الماضي، في واقعة شهدت إسقاط القوات السورية مقاتلة إسرائيلية، وأعلنت تل أبيب وقتذاك ضرب “أهداف ايرانية”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.