“إعدام أردوغان” يسجن مخرجاً تركياً

0

أنقرة – وكالات: تسبب مشهد إعدام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بفيلم روائي في الحكم على مخرج بالسجن نحو ست سنوات، وإدانته بالانتماء لجماعة إرهابية.
ودانت محكمة في إسطنبول المخرج علي أفجي، وقضت بسجنه ست سنوات وثلاثة أشهر، بتهمة أنه عضو في شبكة رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن.
وبعد الجدل الواسع الذي تسببت فيه مشاهد فيلم “الصحوة” عن محاولة الانقلاب، ذكرت المحكمة إن أفجي يعمل على نشر الدعاية لمنظمة إرهابية.
ويصور المشهد تصويب ضابط بالجيش بندقية إلى رأس أردوغان من الخلف وهو يصلي، بينما انتشرت جثث أفراد أسرته القتلى من حوله.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثمانية + ثلاثة =