إلزام الجهاز المركزي بإعادة تسجيل بدون استخرج جوازاً دومنيكياً المحكمة أكدت ان الامتناع مخالف للقانون

0

الزمت المحكمة الكلية الدائرة الادارية رئيس الجهاز المركزي لمعالجة اوضاع المقيمين بصورة غير قانونية باعادة تسجيل ” رب أسرة ” لديها حتى يتمكن من استكمال معاملاته بعد رفضها لاستخراجه جواز سفر ” دومنيكي ” ليتمكن من السفر خارج البلاد لتلقي العلاج.
وتتلخص تفاصيل الدعوى الذي تقدم بها دفاع ” رب الاسرة ” المحامي عبدالمحسن القطان في أن رب الأسرة من موالد 1962 بالكويت كما هو ثابت من تقدير السن لغيرالكويتيين في عام 1965 وثابت بجميع الاوراق الثبوتية الخاصة به انه غير كويتي وانه تم تسجيله بالجهاز المركزي للمقيمين بصورة غير قانونية وتم رفض اعادة تسجيله من قبل اللجنة بسبب استخراجه جواز سفر “دومنيكي”، وحيث إن جواز السفر غير معترف وتم سحبه وقد قام باستخراجه حتى يتمكن من السفر خارج البلاد لتلقي العلاج فإنه تقدم بطلب لاعادة تسجيله بالجهاز المركزي للمقيمين بصورة غير قانونية حتى يتمكن من استخراج شهادات ميلاد لابنائه.
وقالت المحكمة في حيثيات حكمها: إن المعالجة لا تكون إلا بمباشرة الجهاز لتلك الاجراءات التنفيذية عن طريق فتح ملف خاص كمرحلة اولى وفق الاجراءات والقرارات المتبعة في ذلك الجهاز ومن ثم العمل على معالجة اوضاعهم بحسبان أن القول بغير ذلك يكون بمثابة اهدار لحكمة المشرع من اقراره للمرسوم رقم 476 لسنة 2010، وعليه اذ امتنع الجهاز عن ذلك بالمخالفة لصريح احكام المرسوم فان هذا الامتناع يشكل قرارا سلبيا مخالفا للقانون .

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

12 − 8 =