إنجاز الشروط المرجعية لأصول “الشعيبة” تمثل الخطوة الأولى لتخصيصها و5 % من أسهمها لموظفيها

0 141

كتب- محمد غانم:

انتهت لجنة التخصيص، المشكلة أخيرا، لوضع اجراءات تخصيص مشروعي ” محطة الشعيبة الشمالية والمشاغل الرئيسية في صبحان ” خلال اجتماعها الأخير من إعداد الشروط المرجعية للتعاقد مع ” المقيم العالمي الذي يتولى عملية تقييم أصول محطة الشعيبة” كإحدى الخطوات الأولى في تخصيص المحطة.
وقالت مصادر مطلعة في وزارة الكهرباء والماء لـ”السياسة” إن اللجنة انتهت من اعداد الشروط المرجعية للتحالف الاستشاري الذي يتولى وضع كافة الاتفاقيات وأهمها تحويل الوقود إلى طاقة كهربائية ومياه.
وأشارت إلى أن خصخصة المحطة ستمر بثلاث مراحل الأولى “تحويل المحطة إلى شركة مملوكة للمجلس الأعلى للتخصيص وتقييم أصولها”، والمرحلة الثانية “تحويل أسهم الشركة إلى المستثمر”، والثالثة “تحويل 5 في المئة من أسهم الشركة إلى الموظفين المواطنين العاملين في المحطة وقت التخصيص”وفقا لقانون الخصخصة 37 لسنة 2010 .
وتوقعت المصادر أن تتم عملية خصخصة المحطة خلال ثلاث سنوات، معتبرة أن الإجراءات التي تدرسها اللجنة والتي سيتم من خلالها خصخصة محطة الشعيبة الشمالية ستكون نموذجا يتم تطبيقه على باقي المحطات التي سيتم تخصيصها مستقبلا.
من جانب آخر، أكد التقرير نصف السنوي المتابع للخطة السنوية 2019/2018 والذي يعده المجلس الاعلى للتخطيط ان نسبة انفاق وزارة الكهرباء والماء على مشاريع تطوير وزيادة الطاقة الانتاجية بلغت 45 في المئة من الاعتمادات المالية السنوية التي تقدر بـ 153 مليون دينار وذلك حتى الاول من اكتوبر الماضي.
واوضح التقرير أن إجمالي المشاريع التي تنفذها الوزارة ضمن الخطة 4 مشاريع بلغت كلفتها التقديرية444.4 مليون دينار وهي إنشاء محطة الدوحة لتحلية مياه البحر بالتناضح العكسي “المرحلة الاولى وتوريد وتركيب وحدات توربينية غازية تعمل بنظام الدورة المشتركة بموقع محطة الصبية لانتاج 750 ميغاواط المرحلة الثالثة، ومشروع توريد وتشغيل المرحلة الاولى من التوربينات الغازية في موقع محطة الصبية الى نظام الدورة المشتركة بالاضافة الى توريد وتشغيل مشروع المرحلة الثالثة من التوربينات الغازية في موقع محطة الزور الجنوبية الى نظام الدورة المشتركة.
واضاف التقرير ان هذه المشاريع تهدف الى ضمان حصول الجميع على خدمتي الكهرباء والماء بتكلفة ميسرة وبشكل مستدام حيث يعد ذلك هدف اساسي للتنمية، هذا بالاضافة الى رفع المخزون الستراتيجي من المياه لتلبية الطلب المتزايد نتيجة التوسع العمراني، مشيرا الى ان مشاريع الكهرباء الاربعة في مراحل التنفيذ وبنسب انجاز مرتفعة ومن المتوقع الانتهاء منها قريبا.

You might also like