إنييستا يرسم لوحته الأخيرة في كامب نو ثنائية لتوريس في ظهوره الأخير مع أتلتيكو

0

مدريد – (وكالات): ودع صانع الالعاب اندريس انييستا والمهاجم فرناندو توريس فريقيهما برشلونة بطل إسبانيا لكرة القدم واتلتيكو مدريد وصيفه المتوج بالدوري الاوروبي “يوروبا ليغ»، بعد ان خاض كل منهما اول من امس مباراته الاخيرة معه.
وحملت المباراة التي فاز فيها برشلونة على ضيفه ريال سوسييداد 1-صفر الرقم 674 لانييستا الذي ارتبط بفريقه لمدة 22 عاما. وجاء هدف المباراة الوحيد من لمحة فنية للبرازيلي كويتنيو الذي سدد كرة رائعة ارتطمت بالقائم الايسر للمرمى وتهادت في الشباك في الدقيقة 57.
وخرج انييستا (34 عاما) من ارض الملعب في الدقيقة 81 وسط تصفيق وهتافات حارة من جمهور الفريق الكاتالوني الذي تابع نجمه للمرة الاخيرة، وتوجه صانع الالعاب الكاتالوني الى مقاعد البدلاء بتأثر كبير. ودخل باكو الكاسير بدلا منه.
ونظم برشلونة حفلا وداعيا لانييستا عقب المباراة في ارض الملعب. وكانت لانييستا بعض التمريرات والمحاولات في المباراة منها كرة في الدقيقة العاشرة لكنها هزت الشباك الخارجي من الجهة اليمنى.
وكان قائد برشلونة اعلن اواخر ابريل ان موسمه الحالي هو الاخير له مع برشلونة، لكنه لم يؤكد وجهته المقبلة مع تلقيه عروضا من الصين واليابان.
وطرحت وسائل الاعلام عدة وجهات محتملة، بينها نادي شونغكينغ ليفان الصيني لكن الأخير نفى ذلك الأسبوع الماضي، ثم انتقل الحديث عن انضمامه الى فيسل كوبي الياباني للعب بجانب بطل مونديال 2014 الألماني لوكاس بودولسكي، لاسيما أن شركة “راكوتن”المالكة لفيسل هي الراعي الأساسي لبرشلونة، لكن فيسل ايضا نفى ذلك.
وقال إنييستا في كلمته أمام الجميع:»اليوم هو يوم صعب، لقد كانت 22 عامًا رائعة، من دواعي الفخر والسرور الدفاع عن هذا الشعار وتمثيله، بالنسبة لي إنه الأفضل في العالم». وأضاف:»أود أن أشكر كل زملائي، سوف أفتقدكم كثيرًا، أيها الجمهور كل الحب لكم، أشكركم على هذا الاحترام، لقد وصلت وأنا طفل والآن عمري 34 عاما، سأحملكم في قلبي للأبد».
واختتم القائد الراحل: “تحيا برشلونة، تحيا كتالونيا وتحيا فوينتيابيا (مسقط رأس إنييستا)».وبعد هذه الكلمات قام لاعبو الفريق الأول ببرشلونة بحمل إنييستا ورميه في الهواء احتفالًا به وتوديعًا له.
هدفان وداعيان لتوريس
من جهته، سجل المهاجم المخضرم فرناندو توريس (34 عاما) ثنائية لاتلتيكو مدريد في مرمى ايبار (2-2) في مباراته الوداعية امام انصار فريقه على ملعب واندا متروبوليتانو في العاصمة الاسبانية مدريد. وحمل توريس ولقبه “ال نينيو»، شارة القائد في مباراته الاخيرة ونجح في تسجيل هدف فريقه الاول مستغلا هجمة مرتدة قبل نهاية الشوط الاول بدقيقتين، قبل ان يضيف الثاني بعد ان خدع الحارس بحركة فنية في الدقيقة 60. في المقابل، سجل كيكي غارسيا (35) وروبن بينيا (70) هدفي ايبار، علما بان اتلتيكو خاض قرابة نصف ساعة بعشرة لاعبين بعد طرد مدافعه الفرنسي لوكاس هرنانديز. وتوج توريس بالتالي اسبوعا رائعا شهد تتويج فريقه بطلا للدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) بفوزه على مرسيليا بثلاثية نظيفة الاربعاء الماضي في المباراة النهائية في ليون في مباراة شارك فيها في نهايتها.وسجل توريس 129 هدفا في 404 مباريات خاضها في صفوف الفريق الذي يطلق عليه لقب “روخيبلانكوس». وكان اتلتيكو ضمن المركز الثاني والتأهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

7 − خمسة =