اتهام محامية حقوقية سجينة في إيران بالتجسس

0

طهران – د ب أ: تواجه المحامية الحقوقية الإيرانية السجينة نسرين ستوده، اتهامات بالتجسس، إضافة إلى التهم الموجهة ضدها بالفعل ، حسبما ذكر محاميها لوكالة “إرنا”، أمس. وكانت ستوده، التي تدافع عن ساسة معارضين ونشطاء وأشخاص صدرت بحقهم أحكام بالإعدام لإدانتهم بجرائم ارتكبوها عندما كانوا قصر، اتُهمت في السابق بنشر الدعاية، والتآمر للإضرار بأمن البلاد.
وقال المحامي باجام ديرافشان “في البداية كان الأمر مجرد اتهامات بنشر الدعاية المناهضة للمؤسسة، لكن الآن اتهامات تجسس”، مضيفا أن السلطات الإيرانية لم تحدد الجهة التي تقول إن ستوده تجسست لصالحها.وألقي القبض على ستوده في يونيو الماضي، حيث تم احتجازها في سجن “إيفين” سيء السمعة بالعاصمة الايرانية طهران. وأنكرت المحامية الحقوقية جميع التهم الموجهة ضدها، كما رفضت أن يطلق سراحها بكفالة 25 ألف يورو.
وفي وقت سابق من العام الحالي، تصدت ستوده للدفاع عن نساء اعتقلن بسبب احتجاجهن على ارتداء الحجاب بشكل إلزامي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

4 × 1 =