اجتماع أمني مغربي – سعودي بالرياض حكومة العثماني حذرت من تداعيات المقاطعة التجارية

0 5

الرياض – وكالات: أجرى وزير الداخلية المغربي عبدالوافي لفتيت زيارة عمل إلى المملكة العربية السعودية، أجرى خلالها محادثات مع كبار المسؤولين الأمنيين السعوديين.
وقال لفتيت خلال جلسة العمل التي عقدها بالرياض، أول من أمس، إن التعاون الوثيق بين المملكتين المغربية والسعودية في الميادين الأمنية يتأسس على الوعي التام بحجم التحديات الأمنية المشتركة ويبنى على الثقة المتبادلة والمسؤولية المشتركة.
وأعرب عن استعداده للارتقاء بمستوى التنسيق والتعاون بين وزارتي الداخلية في البلدين إلى مستويات أكثر تقدماً، خصوصاً في ما يتعلق بالجانب الأمني، وذلك بالنظر إلى التحديات الأمنية التي يتقاسمها البلدان والأهداف المشتركة الساعية إلى توفير بيئة أمنية قوية ومحاصرة التهديدات الإرهابية والتطرف والجريمة المنظمة والعابرة للحدود.
وأشاد بالعلاقات التاريخية والمتميزة التي تربط البلدين الشقيقين، تحت قيادة العاهل المغربي الملك محمد السادس وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.
وأكد ضرورة بذل المزيد من الجهود لتدعيم العمل المشترك وتعزيز التعاون الثنائي بين المصالح الأمنية المختصة في البلدين عبر تبادل التجارب والخبرات ومناهج التكوين والتواصل المباشر والتنسيق المعلوماتي لضمان الاستباقية والفعالية والنجاعة.
من ناحية ثانية، دعت الحكومة المغربية بقيادة سعد الدين العثماني، أول من أمس، المواطنين إلى “تفادي مزيد من الضرر للفلاحين” و”الاستثمار الوطني”، على خلفية تداعيات مقاطعة حليب “دانون”، الشركة المستحوذة على حصة كبيرة من السوق المغربية في اطار حملة تستهدف كذلك شركتي “أفريقيا” لمحطات الوقود و”سيدي علي” للمياه المعدنية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.