احتجاجات عمال سكّر الأهواز مستمرة والسلطات تعتقل المزيد

0 71

طهران – وكالات: تواصلت احتجاجات عمال مصانع قصب السكر في مدينة السوس، شمال إقليم الأهواز، لليوم الخامس والعشرين على التوالي، بينما اعتقلت السلطات مزيدا من أعضاء نقابة الشركة من بينهم علي نجاتي وابنه بيمان.
وذكرت قناة النقابة عبر تطبيق “تيلغرام” أن قوات الأمن انهالت بالضرب على نجاتي وابنه في منزلهما قبل أن تقتادهما إلى جهة مجهولة.
من جهتها، كشفت مؤسسة ” شهروَنديار” لدعم المجتمع المدني الإيراني عبر حسابها على موقع “تويتر” أن ممثل النقابة إسماعيل باخشي، المعتقل منذ 18 نوفمبر الجاري، تم نقله إلى المستشفى بمدينة الأهواز، بعد تعرضه للتعذيب في معتقل دائرة الاستخبارات بتهمة المشاركة في تنظيم الاحتجاجات.
وأكدت أن آثار التعذيب والكدمات شوهدت على رأسه وجهه وقد تم نقله للطوارئ إثر نزيف دم بالمعدة أثناء الضرب في جلسات التحقيق.
من جهتهم، طالب عمال شركة قصب السكر الذين واصلوا أمس احتجاجهم أمام مبنى قائم مقامية مدينة السوس، بإطلاق سراح المعتقلين وحملوا لافتة تحمل صورة إسماعيل باخشي وكتب عليها “أطلقوا سراح العمال المعتقلين”.

You might also like