ازياء شويتا كابور… سفر واكتشاف ألوان قوية وقصات تجمع بين الأناقة والعملانية للمرأة العصرية

0 65

كتبت – جويس شماس:
لا شك ان السفر واستكشاف عوالم جديدة متعة لا توصف، وتتعدد فوائده وايجابياته، غير ان اهمها بالنسبة الى مصمم الازياء تكمن في انها تحفز مخيلته على الابتكار والابداع، وبالتالي يتحول التنقل من بلد الى آخر وزيارة المدن والمعالم السياحية والاماكن الطبيعية واكتشاف حضارات الشعوب وعاداتهم مصدر وحي والهام، خصوصا انه ليس مجرد خياط، بل يعتبر نفسه فنان بكل ما للكلمة من معنى يعيد رسم الجمال من منظوره الخاص، ولذلك، استوحت صاحبة العلامة التجارية المتخصصة في الملابس النسائية “431-88” ومصممة الازياء الهندية الشابة شويتا كابور مجموعتها الجديدة الخاصة بموسم شتاء 2018 التي كشفت عنها ضمن فعاليات اسبوع الكميه للموضة الذي اقيم في بومباي مؤخرا، من السفر وتفاصيله الساحرة والاخاذة، لتقدم ازياء معاصرة بامتياز، تتماشى مع ذوق امرأة اليوم، تحديدا الشابة، الباحثة عن الاناقة والبساطة والعملانية في آن واحد، ولتملاء خزانتها الموسمية بما تحتاجه في مناسباتها العادية والخاصة، خصوصا باليتها تجمع بين الالوان الداكنة والفاتحة مع الثنيات الفضفاضة والمصنوعة من الحرير والخامات الناعمة والرقيقة كالقطن.
اطلقت المصممة الشابة، التي بدأت مشوراها في هذا المجال في العام 2012 وارتكزت على رغبتها في تصميم ازياء جذابة بطابع عملي ومريح، اي ستايل عصري، ولكنها في الوقت عينه كانت حريصة على ادخال نمط تقليدي وكلاسيكي مأخوذ من الملابس الهندية التقليدية، خصوصا تقنيات الخياطة والحرفية اليدوية المشهورة في موطنها الام، على مجموعتها الجديدة اسم “مجموعة 12” وتحاكي قصة التنقل على الطريق او السفر والترحال، حتى انها اخذت ضيوفها في رحلة سريعة سبقت انطلاق العرض، حيث تحولت القاعة الى مطار وظهرت على الشاشة تعليمات وبيانات خاصة بتفاصيل الرحلات، في حين اصبحت العارضات مسافرات يسرعن بغية اللحاق برحلاتهن، ليعيش الجميع رحلة استثنائية تبنض بالازياء الجميلة المناسبة لأي مكان او زمان، فإمرأتها تستطيع اختار ازيائها من خزانة “431-88” والاستمتاع بطلة جميلة في اي مكان، سواء اكانت تريد الذهاب الى عملها او السفر في رحلة قصيرة الى جزيرة او منطقة جبلية، فالخيارات متعددة ومتنوعة مثل زي مكون من بلوزة بالون البنفسجي الفاتح وبنطلون اسود مشابه للشروال ومزين بالشراشيب وحزام بنقشة جلد النمر ومنسقة مع سترة خفيفة بالابيض، او قميص قطنية بأكمام واسعة وقصة ياقة على شكل V مع تنورة قصيرة جلدية بنقشة جلد النمر وصندل اسود ناعم، او قميص سوداء باكمام عريضة مع شروال بتدرجات الرمادي مع شراشيب وحزام عريض وشال كعقد للزينة على الرقبة، او فستان طويل بتدرجات الاسود والرمادي مع شراشيب في الاسفل وحزام، وفستان اسود قصيرمع سترة جلدية بالاسود والبيج والنقاط السوداء وحقيبة يد كبيرة، بالاضافة الى قميص خضراء من الحرير بأكمام طويلة ولكن تكشف عن الاكتاف مع بنطلون شروال ابيض مزين بنقاط سوداء وحقيبة يد صغيرة بالاسود والبني مع حذاء جلدي بني بكعب متوسط الطول، وفستان احمر طويل من دون اكمام.
استوحت كابور مجموعتها الجديدة، التي اصبحت مشهورة ومنتشرة ووصلت الى بريانكا شوبرا وديبيكا بادوكوني وسونام كابور واصبحن يلبسن من تصاميمها، من المدن التي سافرت اليها، كالباليت والالوان المستخدمة؛ فقد اختارت تدرجات مستوحاة من الحيد المرجاني العظيم شمال استراليا الذي يمتاز بألوان داكنة كالكحلي والرمادي مع الاخضر والازرق، ونقوش مأخوذة من اللوحات الفنية التي يرسمها ذلك الحيد والبحر، كما استعملت الزيتي والاصفر والكاكي مع نفحات نارية مثل الاحمر والبرتقالي والذهبي، في حين أضافت الاقمشة الى الباليت بريقا استثنائيا يمكن اعتباره كالسحر، لأنها دارت في فلك الحرير والخامات الناعمة كالقطن والحرير، كما استلهمت بعض القصات والاشكال من الازياء الرجالية، لكي تمنحها طابع القوة والجرأة، ولكنها اعادت ابتكارها بطريقة انثوية وبسيطة في آن واحد، وتضرب عصفورين بحجر واحد، الاناقة والعملانية

You might also like