استقالة الحكومة المصرية

0

القاهرة – وكالات: تقدم رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، أمس، باستقالة حكومته إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي.
صرح بذلك، المتحدث الرئاسي المصري بسام راضي.
في غضون ذلك، أكد الرئيس السيسي، أن المرحلة المقبلة عقب عيد الفطر، ستشهد المزيد من إطلاق المشروعات الكبرى، قائلا “هتشوفوا بعد العيد حجم الإنجازات التي سيتم افتتاحها”.
وأضاف في كلمة مقتضبة خلال حفل إفطار الأسرة
المصرية، أمس، “لدي أمل كبير خلال السنتين القادمتين في أن تروا مصر في منطقة أخرى بفضل الله”.
على صعيد آخر، طالب السيسي الديبلوماسية المصرية بحلول مبتكرة للتحديات التي تواجه مصر.
وقال المتحدث الرئاسي بسام راضي، أن السيسي وخلال لقائه مع عدد من السفراء المرشحين للعمل كرؤساء لبعثات مصر الديبلوماسية في الخارج، بحضور وزير الخارجية سامح شكري، والقائم بأعمال رئيس المخابرات العامة عباس كامل، أكد أهمية الدور الذي تقوم به الديبلوماسية المصرية باعتبارها خط دفاع متقدم عن الوطن ومصالحه في الخارج، والواجهة التي تبرز الصورة الحضارية لمصر، مؤكداً ثقته في قدرة الديبلوماسيين المصريين على تمثيل وطنهم في الخارج بصورة مشرفة تعكس تاريخ مصر العريق وتطلعات شعبها نحو مستقبل أفضل.
واستعرض ثوابت السياسة الخارجية المصرية، مؤكداً أهمية مواصلة العمل على تطوير علاقات مصر المتوازنة مع مختلف دول العالم، وتعزيز علاقاتها بالقوى الدولية، وكذلك من خلال الأطر متعددة الأطراف، وذلك في إطار استقلالية قرار مصر ودورها الإقليمي النشط.
كما شدد على أهمية مواصلة العمل الجاد على الحفاظ على ما تم بناؤه من استقرار، مشيراً في ذات السياق إلى أهمية حشد جهود المجتمع الدولي لمواجهة الإرهاب، وكذلك العمل على التوصل لتسويات سياسية لأزمات منطقة الشرق الأوسط، بهدف استعادة الأمن والاستقرار وإنهاء المعاناة الإنسانية التي تمر بها شعوبها منذ سنوات.
وطالب السفراء بالعمل المستمر على إيجاد حلول مبتكرة للتحديات التي تواجه مصر، مشدداً على ضرورة أن تراعي أي حلول مقترحة الظروف الواقعية لمصر ومتطلباتها التنموية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثلاثة × خمسة =