استياء لغياب سبيسي عن House of Cards "Netflix" تعرض الموسم الأخير بداية نوفمبر المقبل

0

طرحت شبكة “Netflix” الحملة الدعائية للموسم السادس والأخير من مسلسلها الأشهر “House of Cards”، معلنة بدء عرضه في الثاني من نوفمبر المقبل.
ولاقى إعلان موعد الموسم الأخير استهجاناً من الجمهور على صفحات التواصل الاجتماعي، بعد أن حلت النجمة روبن رايت في الدور الرئيسي، بدلاً من النجم كيفن سبيسي بطل المسلسل الأصلي، الذي تم طرده من العمل.
فقد أصدرت الشركة في أكتوبر الماضي بياناً بالتعاون مع الجهات الإنتاجية للمسلسل أعلنت فيه إيقاف سبيسي عن العمل في المسلسل، بعد اتهامه بالتحرش الجنسي بالفنان أنتوني راب عام 1986، حينما كان في سن الرابعة عشرة من عمره.
وتنوعت تعليقات الجمهور الغاضب بين رفض المسلسل بدون نجمه الأصلي، وأخرى تدعو لمقاطعة العمل، لأنه لن يكون على نفس المستوى المميز المعتاد، فيما تساءل آخرون عن كيفية انتهاء شخصية “فرانك أندروود” التي يجسدها سبيسي في المسلسل، خصوصا أن الموسم الخامس لم يظهر أي بادرة لانتهاء دوره.
يعد كيفن سبيسي من النجوم الذين حققوا شهرة ونجاحاً كبيرين على التلفزيون، من خلال دوره كرئيس الولايات المتحدة الأميركية في مسلسل “House of Cards”، ليصبح واحداً من أفضل أدواره على الإطلاق، سواء على مستوى السينما أو التلفزيون.
وقد حقق الموسم الخامس الذي عرض العام الماضي نجاحاً كبيراً، حيث كان أكثر رعباً ودموية من المواسم السابقة، فلم يكتف “أندروود” بفترتين رئاسيتين، بل عمل على السعي لمد فترته الرئاسية، واشتهر الموسم بكلمته الشهيرة “أمة واحدة تحت حكم آل أندروود”، وهي مقتبسة من قسم الولاء الذي يردده الشعب الأميركي “أمة واحدة تحت حكم الله”.W
ورغم ترك “أندروود” مقعد الرئيس لزوجته “كلير”، بعد عقد صفقة بينهما في نهاية الجزء الخامس، إلا أنه كان ينتظر أن يمثل الجزء السادس الصراع بينهما، وهو ما تغير بالتأكيد بعد استبعاد سبيسي.
الموسم السادس سيتكون من 8 حلقات، وهو أقل من عدد حلقات المواسم السابقة التي تكونت من 13 حلقة، وسيشارك النجمة روبن وايت البطولة كل من مايكل كيلي، جين أتكينسون، باتريسيا كلاركسون، كونستانس زيمر، ديريك سيسيل، كامبل سكوت، وبوريس مكجيفر، كما ينضم للمسلسل أيضاً النجمة ديان لين والنجم جريج كينير.
ويركز الموسم الأخير على شخصية “كلير أندروود” التي ستدير الولايات المتحدة الأميركية بعد وصولها للبيت الأبيض بمساعدة زوجها “فرانك أندروود”.
أحدث مسلسل “House of Cards” فارقاً كبيراً في صناعة الدراما العالمية، فقد أصبح في عام 2013 أول مسلسل في التاريخ مصنوعاً للبث على الإنترنت يتم ترشيحه لجوائز “إيمي”، التي تعد أهم جائزة تلفزيونية.
ونال المسلسل 53 ترشيحاً فاز منها بسبع جوائز، فقد ترشح ست مرات لجوائز “غولدن غلوب”، فاز منها بجائزتين، وفاز باثنين أيضاً من بين 11 ترشيحاً لجوائز نقابة ممثلي الشاشة، وأربعة ترشيحات وفوزين من جوائز نقابة الكتاب، وترشيحين لجوائز “البافتا” البريطانية، وغيرها.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

13 + سبعة =