الآزوري يغرد بالعلامة الكاملة في تصفيات اليورو لوكاكو يستعيد بريقه المفقود.. وفرنسا تنتفض بالأربعة

0 93

عزّز المنتخب الإيطالي صدارته للمجموعة العاشرة ضمن تصفيات كأس أمم أوروبا 2020، بفوزه على المنتخب البوسني 2-1، اول من امس، في المرحلة الرابعة.
كان المنتخب البوسني البادئ بالتسجيل عبر نجم روما الإيطالي إيدين دجيكو في الدقيقة (32)، لكن المنتخب الإيطالي عاد في المباراة وأدرك التعادل في مناسبة أولى عبر لورنزو إينسيني في الدقيقة (49) وخطف هدف الفوز عبر ماركو فيراتي في الدقيقة (86).
رفع المنتخب الإيطالي رصيده إلى 12 نقطة في الصدارة، بفارق 3 نقاط عن منتخب فنلندا الثاني والفائز على منتخب ليشتنشتاين (الأخير بلا نقاط) بثنائية نظيفة.
في المجموعة ذاتها، عاد منتخب أرمينيا بفوز ثمين من خارج أرضه على منتخب اليونان 3-2، رافعاً رصيده إلى 6 نقاط في المركز الثالث بفارق نقطتين عن المنتخب اليوناني الذي تراجع إلى المركز الرابع بفارق الأهداف عن البوسنة الخامسة.
وفي بروكسل.. حاول روميلو لوكاكو تعويض موسمه غير السعيد مع مانشستر يونايتد بالظهور بقوة مع بلجيكا وتسجيل هدفين في الفوز 3-صفر على أسكتلندا في تصفيات يورو 2020، اول من امس، ليذكر مدربي الأندية بما يستطيع فعله.
ورفعت الجماهير البلجيكية لافتة كبيرة للإشادة بالعملاق لوكاكو قبل انطلاق المباراة وكتبت ”عمره 26 عاما وأصبح أسطورة بالفعل“ ووصف المدرب روبرتو مارتينيز هذا الأمر ”بالحب“ الذي يجعل فريقه استثنائيا في أوروبا.
وسجل لوكاكو الهدفين في الدقيقتين 45 و57 ليحافظ لبلجيكا على سجلها الخالي من الهزيمة في أربع مباريات بالمجموعة التاسعة وقال اللاعب إن لديه رغبة قوية في تعديل الصورة بعد موسم محبط مع مانشستر فقد خلاله مكانه وسط حديث عن إمكانية رحيله.
وقال لوكاكو ”خضت موسما صعبا على مستوى النادي. فقدت مركزي ولم ألعب كثيرا. لكن هذه مرحلة في حياتي وستساعدني في الخطوة المقبلة“.
وأشاد مارتينيز مدرب بلجيكا بثبات أداء لوكاكو أمام المرمى في آخر ثلاث سنوات حيث ساعد بلاده على احتلال المركز الثالث في كأس العالم 2018 وواصل التألق بتسجيل ثلاثة أهداف في آخر مباراتين.
وقال مارتينيز ”أحيانا أشعر بالحزن عندما لا أرى روميلو يستمتع في كرة القدم. عندما يستمتع بلعب كرة القدم يكون هدافا خطيرا“.
وفي أندور لافيلا فازت فرنسا بسهولة 4-صفر خارج أرضها على أندورا المتواضعة لتعود لصدارة المجموعة الثامنة متجاوزة الهزيمة الصادمة أمام تركيا.
ووضع كيليان مبابي أبطال العالم في المقدمة بتسديدة متقنة من فوق الحارس في الدقيقة 11 وهو الهدف رقم 100 في مسيرة المهاجم البالغ عمره 20 عاما.
وعزز وسام بن يدر وفلوريان توفين التقدم قبل الاستراحة، وأضاف المدافع كورت زوما الهدف الرابع بعد مرور ساعة.
وضمد الانتصار جراح الهزيمة 2-صفر أمام تركيا الأسبوع الماضي وتقدمت فرنسا لصدارة المجموعة الثامنة برصيد تسع نقاط وبفارق الأهداف عن تركيا صاحبة المركز الثاني وأيسلندا التي تحتل المركز الثالث. وفازت أيسلندا 2-1 بملعبها على تركيا بينما تغلبت ألبانيا 2-صفر على مولدوفا وصعدت للمركز الرابع بست نقاط.
وسجلت ألمانيا خمسة أهداف في غضون 27 دقيقة في الشوط الأول لتسحق استونيا 8-صفر وتحقق ثلاثة انتصارات في ثلاث مباريات في المجموعة الثالثة.

You might also like