الأزرق يبحث عن “النصر الغائب” أمام فلسطين اليوم رادي يمنح الفرصة للوجوه الجديدة ... والمطوع يغيب للإصابة

0 13

كتب – ناصر الفضلي:

يلتقي منتخبنا الوطني لكرة القدم مع نظيره الفلسطيني في السابعة من مساء اليوم على ستاد نادي الكويت بمباراة دولية ودية، كما سيخوض الازرق سيخوض اختبارا قويا امام المنتخب المصري في الخامس والعشرين من شهر مايو الجاري .
وتعتبر موجهة الليلة الثالثة لمنتخبنا تحت قيادة المدرب الصربي رادي افراموفيتش المعار من نادي التضامن، حيث سبق للجنة التسوية المكلفة بادارة شئون اتحاد اللعبة الاستعانة برادي اثناء مواجهتي المنتخب امام نظيريه الاردني وخسرها في عمان بهدف والكاميرون وانهزم فيها بثلاثة اهداف مقابل هدف على ستاد جابر، علما ان الازرق لم يتمكن من تحقيق اي انتصار منذ رفع الحظر المفروض على اتحاد اللعبة فخسر مباراتين ضمن منافسات المجموعة الاولى لخليجي 23 امام السعودية وعمان وتعادل امام الامارات وكان قد تعادل قبلها امام البحرين في المنامة بدون اهداف .
وتأتي ودية فلسطين تزامنا مع انتهاء منافسات الاستحقاقات المحلية التي اختتمت الثلاثاء الماضي بتتويج العميد بطلا لكأس الأمير على حساب العربي في النهائي وهو ما أدى الى تجميع لاعبي الازرق لاول مرة، امس الخميس، بانضمام لاعبي الابيض والاخضر وهم حميد القلاف وسليمان عبدالغفور وحسين حاكم وفهد حمود وفهد الهاجري وطلال الفاضل وفهد العنزي ويعقوب الطراروة وسليمان عبدالغفور ومحمد فريح واحمد رحيل ، فيما كان المدرب قد استدعى رادي 12 لاعبا وهم: بدر المطوع ورضا هاني واحمد الظفيري وخالد القحطاني ويوسف العنيزان وفيصل عجب وناصر الفرج وحسين كنكوني وفيصل زايد ويوسف ناصر ومشعل فواز وسلطان العنزي وفهد الانصاري والاخير سيغيب عن لقاء المنتخب اليوم بسبب ارتباطه مع فريقه اتحاد جدة السعودي في نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين غدا.

غياب المطوع
من جانبه، ألمح افراموفيتش الى احتمال غياب بدر المطوع في المواجهة وقال في المؤتمر الصحفي : لا تو جد مشكلة من ناحية اصابة اللاعبين باستثناء المطوع الذي خاض عدد من المباريات خلال فترة قصيرة لذلك يحتاج الى فترة استشفاء أكبر واشاركه في مواجهة اليوم امر غير وارد وسيتم تجهيزه بصورة افضل لمباراة مصر.
واضاف: ان ظروف الازرق تبدو مشابهه لمنافسه الفلسطيني من الناحية البدنية فالمنافس خاض مباراة امام العراق الثلاثاء الماضي والحال ينطبق على معظم لاعبي منتخبنا الذين خاضوا نهائي كأس الأمير في نفس اليوم، لافتا الى ان الازرق سيقدم كل ما لديه وهناك لاعبين شباب علينا ادخالهم بشكل تدريجي مع باقي لاعبين الخبرة.
من جهته قال حارس المرمى حميد القلاف: المنتخب الفلسطيني يعتبر من أكثر المنتخبات المتطورة وخير دليل تعادله سلبا مع العراق وتأهله الى نهائيات كأس اسيا ، مشيرا الى انه يتمنى مواجهة فلسطين في القدس الشريف خلال الفترة المقبلة .
وأشار القلاف الى ان المباراة تعتبر فرصة للتحضيرات لقادم المناسبات ولتجهيز ازرق قوي قادر على المنافسة في الاستحقاقات القارية المقبلة والعودة الى المسار الصحيح بتحقيق الانتصارات خصوصا ان الكرة الكويتية عانت كثيرا من الايقاف لفترة زادت عن السنتين وهو ما أدى الى تراجع النتائج وانخفاض المستوى في المواجهات اثناء بطولة خليجي 23 وما تبعها في المباراتين الوديتين امام الاردن والكاميرون.

فلسطين يرفع شعار الفوز
في الجهة المقابلة، قال مدرب منتخب فلسطين الجزائري نور الدين ولد علي أن فريقه الذي خاض مواجهة ودية قبل يومين أمام العراق سيسعى لتقديم مستوى جيد وتحقيق الفوز أمام الأزرق لكي يكون بمثابة أمر تحفيزي وتحضيري قبل خوض نهائيات كأس آسيا.
واضاف ولد علي أن انه جاء الى الكويت بافضل العناصر المتاحة للوقوف على جاهزية المنتخب للمعترك الاسيوية، كما شدد على اهمية اتاحة الفرصة لبعض الوجوه الجديدة.

دعوة اللاعبين القدامى

وجهت لجنة التسوية المكلفة بإدارة شؤون اتحاد كرة القدم الدعوة إلى قدامى لاعبي المنتخب الوطني لخضور مباراة الأزرق اليوم أمام فلسطين تقديراً لهم على الجهود التي بذلوها أثناء مشاركاتهم مع المنتخب الوطني في مناسبات سابقة خصوصاً أثناء حقبة الجيل الذهبي في فترة الثمانينات من القرن الماضي ، كما أعلنت اللجنة أن دخول المباراة سيكون بالمجان لفتح المجال أمام الجماهير الرياضية في الحضور ومساندة المنتخب الوطني .

3 لاعبين جدد يلتحقون بفلسطين

انضم إلى صفوف المنتخب الفلسطيني في الكويت، ثلاثة لاعبين جُدد، هم عبد الله جابر، وسعدي عبد السلام وميشيل ترمنتيني، من المحترفين بالخارج.
وقد خاض الثلاثي الدولي المران الرئيس مساء امس، على ستاد الكويت، حيث سيتعرف المدير الفني على أوضاع وإمكانات اللاعبين، قبل الإعلان عن القائمة النهائية التي ستخوض مباراة الكويت.
وكانت قائمة المنتخب الفلسطيني قد شهدت غياب النجمين الدوليين عبد اللطيف البهداري، قائد المنتخب، وزميله في خط الوسط محمد درويش، حيث عادا لأرض الوطن لأسباب خاصة، وسبق للاعبين جابر وعبد السلام وترمنتيني أن مثلوا المنتخبين الأول والأولمبي في فترات سابقة.

المنتخبان بالزي التقليدي

عُقد امس، بمقر اتحاد كرة القدم، الاجتماع الفني لودية منتخب الكويت مع شقيقه الفلسطيني، المقرر إقامتها في السابعة من مساء اليوم.
وحضر الاجتماع مراقب المباراة، فهد البراك، وإداري منتخب الكويت علي محمود، وإداري منتخب فلسطين جبر جبرائيل.
ويرتدي المنتخب الكويتي في المباراة زيه التقليدي (الأزرق)، فيما يرتدي المنتخب الفلسطيني زيه التقليدي أيضا (الأحمر).
وطالب مراقب المباراة فهد البراك، بضرورة الالتزام بالمواعيد المحددة الخاصة بالوصول إلى ستاد الكويت وإجراء تدريبات الإحماء.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.