“الأسود الثلاثة” تنهي مغامرة “أحفاد الفايكنغ” إنكلترا تقهر صيام 28 عاماً وتتأهل إلى نصف النهائي

0 6

سامارا (د ب أ): تأهل المنتخب الانكليزي إلى الدور قبل النهائي ببطولة كأس العالم لكرة القدم بتغلبه على المنتخب السويدي 2 / صفر خلال المباراة التي جمعتهما امس في دور الثمانية من البطولة.
وتقدم المنتخب الانكليزي بهدف سجله هاري ماجوير في الدقيقة 30 قبل أن يسجل ديلي آلي الهدف الثاني في الدقيقة 59.
وتأهل المنتخب الانكليزي إلى الدور قبل النهائي للمرة الأولى منذ مونديال 1990 عندما احتل المركز الرابع، ويبحث عن لقبه الثاني في كأس العالم بعدما حصد اللقب مرة واحدة من قبل في نسخة 1966.
والتقى المنتخبان 24 مرة سابقة، حيث فاز المنتخب الانكليزي في ثماني مباريات وتعادلا في تسع مباريات وفاز المنتخب السويدي في سبع مباريات.
وكان الحرص الزائد هو السمة السائدة مع بداية المباراة، حيث فضل الفريقان عدم الاندفاع هجوميا واعتمدا على التمريرات القصيرة من أجل خلخلة دفاع المنافس وهو ما ادى إلى انحصار اللعب في وسط الملعب. وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 12 والتي شهدت أول محاولة على المرمى عندما سدد فيكتور كلايسون، لاعب المنتخب السويدي، كرة قوية من خارج منطقة الجزاء لكنها جاءت بعيدة عن المرمى.
وجاء رد المنتخب الانكليزي في الدقيقة 19 عندما انطلق رحيم ستيرلينج بالكرة حتى وصل على حدود منطقة جزاء المنتخب السويدي حاول أحد مدافعي المنتخب السويدي قطع الكرة لتصل إلى هاري كين الذي قابلها بتسديدة أرضية قوية لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس روبين أولسين.
وانحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 30 والتي شهدت الهدف الأول للمنتخب الانكليزي عندما لعب آشلي يونج الكرة داخل منطقة جزاء المنتخب السويدي من ركلة ركنية ارتقى إليها هاري ماجوير وقابلها بضربة رأس قوية سكنت المرمى.
ومع بداية الشوط الثاني، كثف المنتخب السويدي من هجماته بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في الوقت نفسه تراجع المنتخب الانكليزي لوسط ملعبه من أجل الحفاظ على تقدمه واعتمد على الهجمات المرتدة.
وأنقذ جوردان بيكفورد حارس مرمى المنتخب الانكليزي منتخب بلاده من فرصة هدف مؤكد في الدقيقة 47 عندما لعبت كرة عرضية من الجانب الأيسر إلى داخل منطقة جزاء المنتخب الانكليزي ليرتقي إليها ماركوس بيرج قبل أن يقابلها بضربة رأس قوية أبعدها بيكفورد بقبضة يده بصعوبة بالغة.
بعد تلك الهجمة استعاد المنتخب الانكليزي نشاطه الهجومي وبادل المنتخب السويدي للهجمات مستغلا المساحات الخالية التي ظهرت في دفاع المنتخب السويدي بسبب الاندفاع الهجومي.
وفي الدقيقة 59 تمكن المنتخب الانكليزي من تسجيل الهدف الثاني عندما لعب جيسي لينجارد كرة عرضية من على حدود منطقة جزاء المنتخب السويدي من الناحية اليمنى ليقابلها ديلي آلي بضربة رأس من داخل منطقة الجزاء إلى داخل المرمى.
بعد تلك الهجمة انحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 87 والتي شهدت حصول هاري ماجوير، لاعب المنتخب الانكليزي، على أول بطاقة صفراء عندما قام بعرقلة جون جيديتي، كما حصل سيباستيان لارسن، لاعب المنتخب السويدي، على البطاقة الصفراء في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.