الأمم المتحدة ترحب بموافقة دمشق على دخول المساعدات إلى الجنوب الجيش الروسي قدَّم معونات إلى قرى في ريف درعا

0 3

دمشق، عواصم- وكالات: أعلن منسق أنشطة الأمم المتحدة الإنمائية والإنسانية في سورية علي الزعتري موافقة الحكومة السورية على تسيير قوافل مساعدات لتأمين الاحتياجات الأساسية للمدنيين في محافظات درعا والقنيطرة والسويداء جنوبي سورية.
وقال الزعتري، في بيان صدر عن مكتب الأمم المتحدة في العاصمة السورية دمشق، أمس: “نرحب بطلب الحكومة السورية تقديم المساعدات وتسيير القوافل الإنسانية لأهالي محافظات درعا والسويداء والقنيطرة، حيث تتسم الظروف المعيشية للمدنيين المتضررين من النزاع في الجنوب بالصعوبة في الوقت الحالي”.
وأضاف: “نتطلع إلى عودة الخدمات الحكومية الضرورية بأسرع وقت ممكن، لتلبية احتياجات السكان، واستعادتهم الشعور بالاستقرار والأمان، وعودتهم بأسرع وقت لحياتهم الطبيعية”.
وكان نائب الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق، أعرب عن استعداد المنظمة الدولية لتقديم مساعدات إنسانية للمتضررين في جنوب غربي سورية، إذ قال، خلال مؤتمر صحافي في نيويورك أول من أمس: “نحن مستعدون لتوسيع نطاق مساعداتنا الإنسانية، وندعو جميع أطراف الصراع إلى تيسير إيصال المساعدة الإنسانية والحماية إلى الأشخاص المحتاجين جنوب غربي سورية”.
وفي السياق نفسه، أفاد مركز المصالحة الروسي في سورية، أمس، أن الجيش الروسي أرسل مساعدات إنسانية إلى سكان بلدة المطية، التي انضمت لعملية المصالحة في ريف درعا. وذكرت وكالة أنباء “تاس” الروسية أنه تم توزيع أكثر من أربعة أطنان من الطعام، و15 طناً من المياه على سكان البلدة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.