الأمير تلقى اتصالاً من عبدالمهدي للاطمئنان على صحته وبرقيات تهنئة من أبوالغيط والسراج والبابا تواضروس سموه هنأ رئيس المجلس السيادي في السودان وأشاد بعلاقات البلدين

0 75

تلقى سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد اتصالا هاتفيا، امس، من رئيس مجلس الوزراء في العراق الدكتور عادل عبد المهدي اطمأن خلاله على صحة سموه، وذلك بعد ان تعافى بفضل الله ونعمته من العارض الصحي الذي تعرض له وبعد اجراء الفحوصات الطبية المعتادة، متمنيا لسموه موفور الصحة والعافية.
واعرب سمو الأمير عن بالغ شكره وتقديره على ما عبر عنه رئيس مجلس الوزراء في العراق من طيب المشاعر، مقدرا سموه هذه المبادرة الأخوية التي تجسد عمق العلاقات الطيبة بين البلدين والشعبين متمنيا له موفور الصحة ودوام العافية.
كما تلقى سمو الأمير برقيات تهنئة من الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا فايز السراج، وقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريك الكرازة المرقسية في مصر، أعربوا فيها عن خالص تهانيهم بتعافي سموه من العارض الصحي متمنين لسموه موفور الصحة وتمام العافية.
وبعث سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد ببرقيات شكر جوابية ضمنها سموه خالص شكره وتقديره على ما أعربوا عنه من التهاني وطيب المشاعر متمنيا سموه لهم دوام الصحة وموفور العافية.
من جهة أخرى بعث سمو الأمير ببرقية تهنئة إلى الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان عبدالرحمن رئيس المجلس السيادي في السودان عبر فيها عن خالص تهانيه بمناسبة تشكيل المجلس وأدائه اليمين الدستورية رئيسا له، متمنيا له كل التوفيق والسداد لكل مافيه خير ومصلحة واستقرار البلد الشقيق وتوجيه كافة طاقاته وامكانياته للنهوض به وتحقيق كل ما ينشده من نمو وتقدم وازدهار، مشيدا سموه بالعلاقات الوطيدة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين ومتمنيا لمعاليه دوام الصحة وموفور العافية.
وبعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد وسمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك ببرقيتي تهنئة مماثلتين.

You might also like