الأمير: نتطلع لتعاون السلطتين تكريساً للديمقراطية سموه عاد النائب الأول في ألمانيا للاطمئنان على صحته

0

أعرب سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد عن تطلعه إلى استمرار التعاون بين السلطتين في الدورات المقبلة تكريسا للممارسة الديمقراطية السليمة.
وأشاد سموه ـ في برقيتين بعث بهما أمس الى رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، والى سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، بمناسبة فض دور الانعقاد الثاني من الفصل التشريعي الخامس عشر لمجلس الأمة ـ بالانجازات التي حققها البرلمان خلال دور الانعقاد المنقضي.
وثمن سموه ـ في برقيته الى الغانم ـ انجازات المجلس خلال انعقاد هذا الدور التي تمثلت فيما صدر عنه من تشريعات وقوانين تستهدف خدمة الوطن والمواطنين، مشيدا بالجهود التي بذلها وبحكمته في إدارة جلسات المجلس وبتعاون أعضاء المجلس لتحقيق تلك الانجازات.
ونوه سموه بالتعاون المثمر والبنّاء بين أعضاء السلطتين، متمنيا للجميع التوفيق والسداد لخدمة الوطن وتحقيق كل ما ينشده من رقي ونمو وازدهار.
وفي برقيته الى رئيس الوزراء، أثنى سموه على جهود المبارك والوزراء وعلى تجاوبهم مع تطلعات أعضاء المجلس الذي أسهم في إصدار القوانين الهادفة إلى دفع عملية الإصلاح والتنمية في البلاد، مشيدا بتعاون النواب وبما تميزت به إدارة الغانم لجلسات المجلس من حكمة.
من جهة أخرى، قام سمو الأمير بعد ظهر أمس بزيارة النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر الصباح في المستشفى الذي يتلقى العلاج فيه بألمانيا للاطمئنان على صحته وتهنئته بنجاح العملية التي أجراها وتكللت بالتوفيق، سائلا المولى، جل وعلا، أن يمن عليه بالشفاء العاجل وموفور الصحة والعافية والعودة إلى أرض الوطن العزيز مشافى معافى ليواصل عطاءه المعهود في خدمته. وكان سمو الأمير قد غادر أرض الوطن صباح أمس متوجها إلى ألمانيا في زيارة خاصة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

اثنان × 1 =