سموه استقبل المحمد والنائب الأول ورئيس مجلس النواب العراقي وتلقى شهادة "غينيس" وثلاثة كتب

الأمير وملك الأردن بحثا في تعزيز العلاقات والمستجدات الإقليمية والدولية سموه استقبل المحمد والنائب الأول ورئيس مجلس النواب العراقي وتلقى شهادة "غينيس" وثلاثة كتب

سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد خلال استقباله الملك عبدالله الثاني بن الحسين

‏‎استقبل سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد بقصر دسمان أمس الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك الأردن والوفد الرسمي المرافق له، بحضور سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، وذلك بمناسبة زيارته للبلاد.
‏‎وتم خلال اللقاء تبادل الأحاديث الأخوية الطيبة التي عكست عمق العلاقات التاريخية الراسخة بين البلدين والشعبين وسبل تعزيزها في المجالات كافة بما يخدم مصالحهما المشتركة ويعزز العمل العربي المشترك وأهمية التنسيق بين البلدين حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك كما تم بحث أهم القضايا وآخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.
وحضر اللقاء رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم وكبار الشيوخ وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح وكبار المسؤولين بالدولة. كما أقام سمو الأمير مأدبة إفطار على شرف الملك عبدالله والوفد المرافق، ثم غادر الضيف البلاد وكان على رأس مودعيه على أرض المطار سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، وكبار المسؤولين بالدولة.
وكان العاهل الأردني وصل البلاد أمس، واستقبله على أرض المطار سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وسمو رئيس مجلس الوزراء
الشيخ جابر المبارك، وكبار المسؤولين بالدولة.
ورافق الملك عبدالله بن الحسين خلال الزيارة وفد رسمي ضم كلا من وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ورئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق الركن محمود فريحات وكبار المسؤولين في الحكومة الأردنية.
من جهة اخرى، استقبل سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد أمس وبحضور سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، رئيس مجلس النواب العراقي الدكتور سليم الجبوري وذلك بمناسبة زيارته للبلاد، وحضر اللقاء رئيس مجلس الأمة بالإنابة عيسى الكندري.
واستقبل سمو الأمير سمو الشيخ ناصر المحمد، كما استقبل سموه النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد.
واستقبل سموه رئيس مجلس إدارة شركة الصفاة للاستثمار عبدالله التركيت ونائب رئيس مجلس الإدارة فهد المخيزيم حيث أهديا سموه شهادة “غينيس” للارقام القياسية لأكبر ملصق بالعالم باسم “صباح العز”.
واستقبل سموه الشاعر سعود المطيري الحاصل على المركز الثاني في مسابقة الملك عبدالعزيز وسارة الربيعة، حيث أهدت سموه كتاباً بعنوان “تصنيف الأورام السرطانية الدبقية الدماغية” لتكون أول عربية تحقق هذا الإنجاز، والدكتور ناصر المطيري حيث أهدى سموه دراسة بعنوان “الكويت وديبلوماسية الوساطة”، والباحث الفلكي عادل السعدون حيث أهدى سموه كتاباً بعنوان “موسوعة الأوائل الكويتية”، وطلال السهلي حيث أهدى سموه كتاباً حمل عنوان “شهداء مركز الصامتة”، وفايز السعيدي والطفل خالد فايز السعيدي حيث أهدى سموه مشاريعه الخيرية الصغيرة باسم “قائد الإنسانية”.

سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد مودعاً الملك عبدالله الثاني خلال مغادرته البلاد

رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم مستقبلاً الملك عبدالله الثاني

الملك عبدالله الثاني خلال مغادرته البلاد وفي وداعه سمو الشيخ جابر المبارك

سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد لدى استقباله رئيس مجلس النواب العراقي الدكتور سليم الجبوري