الأهلي والزمالك لاستعادة التوازن في “الأبطال” الترجي والنجم لمواصلة الانتصارات ...والرجاء يبحث عن التعويض

0 96

يرفع كل من الأهلي والزمالك المصريين والرجاء البيضاوي المغربي شعار استعادة التوازن في الجولة الثانية من دور المجموعات (ثمن النهائي) لدوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، في حين يتطلع الترجي التونسي حامل اللقب ومواطنه النجم الساحلي الى مواصلة الانتصارات.
وكان الأهلي خسر أمام مضيفه النجم الساحلي صفر-1 في الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الثانية، ومني الزمالك بخسارة مذلة أمام مضيفه مازيمبي الكونغولي الديمقراطي صفر-3 ضمن المجموعة الأولى، وسقط الرجاء البيضاوي أمام ضيفه الترجي صفر-2 في المجموعة الرابعة.
ويفتتح “نادي القرن” الجولة الثانية اليوم باستضافة الهلال السوداني في دربي “وادي النيل” على ملعب “الأهلي” (السلام سابقا) وبحضور 15 الف مشجع، بعدما حصل على حق انتفاع ستاد السلام ليصبح ملعبه لمدة 25 عامًا على أن يحمل اسم وشعار النادي.
ولن تكن مهمة الاهلي حامل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (8)، سهلة امام بطل السودان متصدر المجموعة بفوزه على بلاتينيوم الزيمبابوي (2-1).
ودائما ما تكون المواجهات بين الاهلي والهلال مثيرة وحافلة بالندية، سواء في القاهرة أو أم درمان، حيث التقى الفريقان ست مرات سابقا، وفاز الاهلي مرتين وخسر مثلهما وتعادلا سلبا مرتين.
ويتطلع الهلال الى مفاجأة مضيفه، ويعول مدربه صلاح أحمد آدم على قتالية لاعبيه بالاضافة الى الدعم الجماهيري حيث زحف ما يقرب من 2000 مشجع الى القاهرة.
وقال آدم “نحترم الأهلي جدًا، لكن الهلال فريق كبير، وسنسعى لتحقيق نتيجة إيجابية في القاهرة.
وفي المجموعة ذاتها، يحل النجم الساحلي ضيفاً على بلاتينيوم الذي يشارك في البطولة للمرة الثانية بعد 2015.
واستعاد مدرب الترجي معين الشعباني خدمات قائد الفريق خليل شمام الذي تعافى من الاصابة وسيشكل دعامة رئيسية في مباراة الغد إلى جانب طه ياسين الخنيسي وأنيس البدري والليبي حمدو الهوني والعاجي إبراهيم واتارا، فضلاً عن عاملي الأرض والجمهور واللذين يجيد فريق “باب سويقة” استغلالهما على أفضل نحو.
لكن شبيبة القبائل لن يكون لقمة سائغة امام جيرانه كونه يمتلك كل مقومات المنافسة.
وفي المجموعة ذاتها، يحل الرجاء ضيفا على فيتا كلوب وهو متخم بالغيابات،
وفي المجموعة الثالثة، يسعى الوداد المغربي بطل 2017، الى عدم التفريط بالنقاط مجدداً عندما يخوض مواجهة صعبة أمام ضيفه ماميلودي صنداونز الجنوب أفريقي بطل 2016، غدا على ملعب “محمد الخامس” في الدار البيضاء.
ويأمل “وداد الأمة” الاستفادة من ضغط جمهوره واللعب في أرضه لكسب النقاط الثلاث بعد تعادله الثمين خارج القواعد امام جاره اتحاد الجزائر الجزائري (1-1).
وفي المجموعة عينها، يحط اتحاد الجزائر الرحال غدا في لواندا لمواجهة مضيفه بترو أتلتيكو الأنغولي. يتطلع الزمالك بقيادة مدربه الجديد الفرنسي بتريس كارتيرون الى الظهور على نحو مختلف عن اللقاء السابق، عندما يستضيف بريميرو أوغستو الأنغولي السبت بملعب الدفاع الجوي في القاهرة وبحضور 10 الاف مشجع.

You might also like