“الأيقونة” صلاح يمنح المصريين جرعة أمل أكد قدرته على مواصلة القتال واللحاق بالمونديال

0 8

القاهرة- (وكالات): منح النجم محمد صلاح مشجعي المنتخب المصري لكرة القدم جرعة أمل الأحد، بتأكيده انه “واثق” من قدرته على المشاركة في مونديال 2018، وذلك غداة تعرضه لإصابة قوية في الكتف أثارت مخاوف من غيابه عنه.
وتعرض لاعب نادي ليفربول الانكليزي لإصابة قوية في الكتف الأيسر خلال المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، اثر احتكاك مع قائد ريال مدريد الاسباني المدافع سيرخيو راموس، بعد نصف ساعة من انطلاق المباراة (فاز بها ريال 3-1). وغادر صلاح أرض الملعب الأولمبي في كييف متألما وباكيا، ما أثار قلقا حول جاهزية صلاح للمونديال (14 يونيو-15 يوليو)، وعاصفة من الانتقادات بحق راموس على مواقع التواصل.
الا ان صلاح سعي الى طمأنة نحو 100 مليون مصري يعلقون عليه كل الآمال في المونديال الأول الذي سيشاركون به بعد غياب 28 عاما.
وقال اول من امس في تغريدة عبر حسابه على “تويتر”، هي الأولى له منذ الاصابة، “كانت ليلة صعبة جدا، الا انني مقاتل. على رغم الصعاب، أنا واثق من انني سأكون في روسيا وسأجعلكم جميعا فخورين”.
أضاف “حبكم ودعمكم سيمنحاني القوة التي أحتاج اليها”.
ولم يكشف النجم المصري عن المزيد من التفاصيل حول اصابته لكن تقارير اعلامية مصرية وانجليزية قالت انه يعاني من التواء في الكتف وسيغيب لثلاثة أسابيع مما يعني امكانية مشاركته في كأس العالم مع مصر التي تبدأ مشوارها في النهائيات ضد أوروجواي يوم 16 يونيو حزيران قبل أن تواجه روسيا والسعودية في مباراتيها التاليتين.
ويشكل صلاح الذي قدم موسما لافتا مع ناديه الانكليزي هذا الموسم، أبرز أمل لمنتخب “الفراعنة” في مونديال روسيا، والذي سيكون الأول للمنتخب منذ العام 1990، والثالث في تاريخه.
وأورد الاتحاد المصري عبر فيسبوك: “أفاد المسؤولون بالنادي الإنكليزي في آخر اتصال أنه تم إجراء الأشعة على كتف صلاح وأظهرت نتيجتها أن اللاعب أصيب بجزع في أربطة مفصل الكتف”، ناقلا عن طبيب المنتخب محمد أبو العلا “تفاؤله بأن يلحق صلاح بمباريات كأس العالم”.

اتصال من السيسي
وأعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي انه اتصل بصلاح للاطمئنان. وأورد الحساب الرسمي للرئيس المصري عبر “تويتر”، “تواصلت مع إبن مصر البار وإبني محمد صلاح للاطمئنان عليه بعد إصابته. وكما توقعت وجدته بطلا أقوى من الإصابة ومتحمسا لاستكمال مسيرة البطولة والتميز”، مؤكدا له “انه أصبح رمزا مصريا يبعث على الفخر والإعتزاز”.

جريمة راموس
وأظهرت اللقطات التلفزيونية لما بعد نهاية المباراة، خروج صلاح من غرف تبديل الملابس وقد ربط كتفه الأيسر.
وكان اللاعب قد سقط بداية إثر الاحتكاك مع راموس، قبل أن يخرج من أرض الملعب لفترة وجيزة ويعود محاولاً إكمال المباراة، لكنه سرعان ما سقط أرضاً مجدداً والدموع تنهمر من عينيه مع إدراكه لعدم قدرته على المتابعة.
ووجد اللاعب الإسباني نفسه في خضم حملة شرسة على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل المستخدمين في مصر والعالم العربي، استخدم العديد منهم كلمات لاذعة في وصفه.
كما دعا مستخدمون إلى حرمانه من مزاولة كرة القدم، بينما أطلق آخرون عريضة الكترونية تطالب الاتحادين الدولي (فيفا) والأوروبي (يويفا) بتغريم اللاعب على ما قام به، جمعت عشرات الآلاف من التواقيع.

الفرعون يطمئن المصريين عبر حسابه في تويتر

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.