الإعجاز العلمي في القرآن والسنة

0 5

إعداد: حسين عبد الجليل

أقوال المفسرين:
فلينظر الانسان الى اقرب شيء اليه وهو الطعام الذي يأكله ليل نهار، فلينظر الى قصته العجيبة انها معجزة كمعجزة خلقه ونشأته فكل خطوة من خطوات اعداده تثير الدهشة والايمان بالله، منذ نزول المطر وفلاحة الارض الى انبات البذور بقدرة الله تعالى، ثم تكون الجذور والساق والاوراق الى ان ينضج الثمر… ويتم اعداد الطعام.
غضا ورطبا من خضراوات وغيرها – حدائق غلبا اي كثيرة الشجر وفاكهة وابا، والاب هو التبن – طعام الماشية.

الاعجاز العلمي
تشير هذه الايات الى حقائق علمية في الانبات وتكون الزروع والاشجار والثمار المختلفة، نوجزها في النقاط الاتية:
١- ان عملية الانبات في النبات عملية تستحق كل تأمل وتفكير، لقد سجلها العلماء خطوة بعد خطوة اكثر هذه الخطوات دهشة تلك التي تشق النبتة الصغيرة الضعيفة طبقات الارض القاسية الكثيفة.
تنشق الارض ليخرج الساق باوراقه الى اعلى ويتغلغل الجذر الى اسفل بين الحجارة والصخور.
٢- يأخذ النبات اشكالا والوانا مختلفة من قمح وشعير وبقوليات واشجار الفاكهة والخضراوات وغيرها بعضه صالح لطعام الانسان والحيوان وبعضه صالح للحيوان دون الانسان .. انواع لا حصر لها ولاعدد، تسقى كلها بماء واحد صبه الله من السماء بقدرته صباً صباً.
٣- نجح العلماء في كشف اسرار الامتصاص والتكوين الغذائي بالتمثيل الكلوروفلي وخاصية الضغط الاسموزي الذي يرفع غذاء التربة من الجذر الى قمة الساق والاوراق.. لكنهم وقفوا حيارى مندهشين امام قدرة الله التي جلعت بذرة الليمون مثلا والحنظل تمتص من التربة المواد شديدة المرارة بينما تمتص بذرة البرتقال وقصب السكر العناصر الحلوة؟ سبحان الله.
٤- يقول د. جون زمر مان – عالم النبات الشهير، هناك قوة قادرة على توجيه كل بذرة نبات الى التفاعلات المشابكة والتي تعمل وفق نظام دقيق حكيم.
٥- نعم انه الاعجاز العلمي في القرآن الكريم ، تلفت الانظار الى حقائق علمية مدهشة يكشف العلماء اسرارها يوما بعد يوم.. عساها تكون نور هداية وايمان لكل زمان ومكان.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.