الإمارات تطلق مدينة “مارس” العلمية لمحاكاة الظروف على سطح المريخ

0 14

دبي – وكالات: أعلنت وكالة الإمارات للفضاء عن تأسيسها لمشروع علمي ضخم سيحاكي تماما أجواء كوكب المريخ، وسوف يتم إطلاق المدينة مع حلول عام 2021، وستغطي “مدينة مارس العلمية” في دبي مساحة 1.9 مليون قدم مربع، وسيتكلف بناؤها 500 مليون درهم.
وقال مدير سياسات ونظم الفضاء في وكالة الإمارات للفضاء ناصر الراشدي، إن الإمارات ستبني “مدينة مارس العلمية” في دبي لمحاكاة الظروف على سطح المريخ، مشيرا إلى أن “بناء “مدينة مارس العلمية” هو جزء من مشروع مارس 2117 لإقامة مستوطنة بشرية على كوكب الأرض بحلول عام 2117، والتي أعلن عنها نائب رئيس الإمارات حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد في عام 2017.
وكشف أن فريقا من العلماء ورواد الفضاء سيعيشون في “مدينة مارس العلمية” لمدة عام كامل من أجل إجراء تجارب تتعلق بدراسات حول الزراعة والأمن الغذائي، كما ستعمل تقنية الطباعة الإشعاعية والحرارة والطباعة ثلاثية الأبعاد على محاكاة بيئة المريخ داخل مدينة دبي، منوها بأن استكشاف المريخ في الدولة مرتبط بمعرفتها بشأن ما الذي من الممكن أن تكتسبه من هذا الكوكب الأحمر، مما قد يؤدي إلى استخدامه.
وتابع “اخترنا كوكب المريخ بالطبع لأسباب مختلفة، هناك العديد من الأمور التي من الممكن أن نتعلمها من المريخ، والتي من السهل تطبيقها على الأرض وفي الإمارات العربية المتحدة، وتفوق ما سنتعلمه من القمر، لذلك فإننا ننظر إلى المريخ كوسيلة للتعلم وكذلك كنوع من الاستخدام، بالتعاون مع شركاء دوليين آخرين”.
من جانبها ذكرت وكالة الإمارات للفضاء في موقعها الإلكتروني أن “الإمارات تتمتع بأعلى مستويات العزم والإصرار على تحقيق رؤيتها بأن تكون ضمن الدول الرائدة في مجال الفضاء بحلول عام 2021، لذلك فإن المهمات الفضائية التابعة لوكالة الإمارات للفضاء ستساهم في تطوير العلوم والتكنولوجيا والابتكار في مجالات الفضاء المختلفة، التي ستقود الدولة للعب دور مهم في السباق الفضائي وتطوير الكوادر الإماراتية بالتعاون مع الشراكات العالمية والمحلية للوصول إلى ما يحقق صلاح البشرية. وتمثل مهمة الإمارات لاستكشاف المريخ مثال قوي عن المهمات الاماراتية التي تندرج ضمن خطط بناء قطاع فضائي مستدام”.

You might also like