“الائتمان” يُطلق المرحلة النهائية للمعاملات الإلكترونية والإقراض آلياً 25 مليون دينار إجمالي قروض صرفها البنك في سبتمبر

0 112

أعلن بنك الائتمان الكويتي عن إطلاق المرحلة النهائية والأخيرة في مشروع التحول نحو انجاز كل التعاملات الكترونياً ووقف تداول الأوراق، حيث انضم أخيراً قسما شؤون اللجان وخدمة المواطن إلى باقي الإدارات والأقسام والأفرع التي سبقت إلى العمل بهذا النظام الجديد.
وقالت الناطقة باسم البنك حباري الخشتي في تصريح صحافي أمس: إن هذه الخطوة تعد استكمالا لستراتيجية البنك الطموحة التي وضعت قبل سنوات وتقضي بتحول البنك إلى التعاملات الكترونيا وبشكل كامل، وهي الستراتيجية التي بدأت بتوقيع بروتوكولات للربط مع الجهات والمؤسسات الحكومية ذات الصلة بعمل البنك لتسهيل تدفق بيانات العملاء، ثم مرحلة الربط الالكتروني مع البنوك والمصارف الخاصة، واستبدال المراسلات الورقية داخل البنك ــ بين اداراته واقسامه ــ بالتراسل الالكتروني.
وأوضحت أن قسم خدمة المواطن الذي يتولى استقبال المراجعين الراغبين في التقدم بطلباتهم للحصول على القروض بات باستطاعته الآن الدخول إلى النظام الالكتروني وطلب ملف ودراسته إلكترونيا ـ وفقا لبطاقته المدنية ـ وخلال وقت وجيز جدا يحصل على نسخة الكترونية من كل المستندات المطلوبة للبت في الطلب، ومن دون تكليف المراجع بتقديم أي أوراق وتاليا يحيل الطلب مرفقا بالمستندات إلى اللجنة العامة ـ عبر النظام الالكتروني ذاته ـ التي تتولى البت فيه والنظر في الطلب وأخيرا اصدار القرار بهذا الخصوص.
وأكدت الخشتي أن هذه الخطوة ـ كانت تستغرق في السابق حوالي ثلاثة أيام عمل، فيما بات بالإمكان الآن إنجازها خلال دقائق معدودة، وهو الأمر الذي يوفر الكثير من الوقت والجهد على العميل.
وأشارت إلى أن التطور الجديد يحقق هدفاً ستراتيجيا للبنك وهو تقليص الدورة المستندية إلى أقصر مدى ممكن، ومن ثم تقديم أفضل الخدمات للجمهور، كما أعلنت عن اعادة صرف مبالغ البنية التحتية هذا الاسبوع للمواطنين بناءً على قرار مجلس الوزراء.
ومن جهة أخرى أوضحت احصاءات البنك أنه تم صرف 24 مليوناً و800 ألف دينار خلال شهر سبتمبر الماضي للقروض العقارية وقروض المرأة والمنح والمحفظة، فيما بلغ اجمالي ما صرف من قروض توسعة وترميم 166 ألفاً و584 ديناراً.
ومن جانبٍ آخر استقبل نائب رئيس مجلس الإدارة المدير العام لبنك الائتمان صلاح المضف المؤسس وأول رئيس مجلس إدارة ومدير عام لبنك الائتمان عام 1960 العم عبدالعزيز الدوسري، وتضمنت هذه الزيارة الودية مناقشة كل ما هو مستجد في البنك، حيث أشاد الدوسري بالتطور الإداري وأهمية إنجاز المعاملات الكترونيا ، مؤكداً أن هذه الخدمات التي تقدم تساهم في تخفيف العبء على المواطن.

You might also like