الامتناع عن عقاب مديرة مدرسة وصفت رئيسة قسم بالمشعوذة

0

أيدت محكمة الجنح المستأنفة حكم الامتناع عن النطق بعقاب مواطنة مديرة مدرسة أهانت معلمة كويتية ووصفتها بأنها ساحرة ومشعوذة .
وتتلخص القضية التي تقدمت بها المحامية مريم البحر بصفتها وكيلة عن المجني عليها التي تعمل مدرسة ورئيسة قسم بأنها فوجئت بقيام المتهمة بإهانتها واتهامها بأنها مشعوذة وساحرة مؤكدةً أن أقوال الشاهدتين أكدت ما قالته المتهمة بما أسند اليها من اتهام ضد المجني عليها وأثناء تأديتها عملها.
وأشارت البحر خلال مرافعتها إلى ان اكبر دليل على ثبوت الاتهام بحق المتهمة مجازاتها من قبل وزارة التربية ادارياً بعقوبة الانذار.
وقدمت البحر حافظة مستندات تضمنت تغريدات ضد المتهمة في “تويتر” عن سوء تصرفاتها.
وقضت المحكمة بادانة المتهمة والامتناع عن النطق بعقابها مع تكليفها بتقديم تعهد بغير كفالة تلتزم فيه بحسن السلوك لمدة 6 أشهر وإحالة الدعوى الى الدائرة المدنية المختصة وهو ما خلصت اليه محكمة الجنح المستأنفة بتأييد الحكم المستأنف.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

9 + 18 =