الباطني: 30 ألف مستفيد من مشاريع “المنابر القرآنية” في رمضان داخل الكويت وخارجها منهم “الصم” 21.8 ألف منهم في مشروع إفطار أهل القرآن

0 6

أعلن رئيس مجلس إدارة جمعية المنابر القرآنية د.أحمد الباطني، استفادة أكثر من 30 ألفا من مشاريع الجمعية داخل الكويت وخارجها خلال شهر رمضان المبارك الماضي.
وأوضح أن الجمعية نجحت في تصحيح تلاوة سورة “الفاتحة” لما يزيد على 5000 مستفيد ومستفيدة من مختلف الأعمار داخل الكويت وخارجها، وإطلاق مشروع إفطار أهل القرآن الذي استفاد منه21 ألفا و825 حافظا وحافظة لكتاب الله الكريم، ومشروع حقيبة المنابر الرمضانية الذي استفاد منه عدد 103 أسر.
وأشار إلى إطلاق مشروع زكاة الفطر لأهل القرآن الذي استفاد منه عدد 1737 أسرة في سورية، ومشروع كسوة أهل القرآن الذي استفاد منه “688” حافظاً وحافظة،بالإضافة إلى تخريج 8 حفاظ داخل الكويت بروايات مختلفة من القراءات العشر الكبرى، و15 حافظا في سورية برواية حفص عن عاصم بالسند المتصل الى النبي صلى الله عليه وسلم. وتابع الباطني أن “المنابر القرآنية” أولت أبناءها وبناتها “الصم” عناية خاصة في الشهر الفضيل، فأقامت مسابقة “عقاب زيد الخطيب لحفظ القرآن” للعام الثاني على التوالي، شارك فيها 54 مشاركا 19 من الرجال و35 من النساء، وذلك بالتعاون مع النادي الكويتي الرياضي للصم، مشاركة 20 حافظا من الصم في مسابقة البنك الأهلي المتحد السنوية.
وأكد سعي الجمعية إلى مساعدة الصم على تجاوز عقبة الإعاقة والاندماج في المجتمع، وتوظيف كافة التقنيات والوسائل التعليمية الحديثة لخدمة الصم وتعليمهم كتاب الله الكريم وسائر ضرورات الدين.
وأضاف الباطني أن “المنابر القرآنية” أقامت صلاة التراويح بالقراءات العشر المتواترة، بإمامة خيرة الحفاظ من طلاب مشروع ” حلقات السند” الذين تخرجوا على يد الشيخ المقرئ حامد طنطاوي معلم السند في الجمعية.
ومجلس القراءة والإجازة والتعليق على كتاب “الوصل والوقف وأثرهما في بيان معاني التنزيل” للدكتور أحمد بن معمر شرشال بالتنسيق مع مركز الراسخون.
وأشار إلى إطلاق الجمعية حملتها الرمضانية داخل الكويت تحت شعار “بادر لأجر دائم”، التي خُصصت لخدمة القرآن الكريم ونشر علومه ضمن مشروع “وقف آلم” ، موضحا أن الحملة لاقت تفاعلا وحضورا من قبل أهل الخير في الكويت ورواد المجمع، ومؤازرة كبيرة من المشايخ والناشطين في وسائل التواصل الاجتماعي والمشاهير، مضيفا أنها نافذة مشرقة وباب خير عظيم مع الوقف القرآني الذي يبقى أصله ويدوم ثوابه في الدنيا والآخرة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.