في مصفاة ميناء عبدالله بتكلفة 25 مليون دينار

“البترول الوطنية” تدشن مشروع استرجاع غاز الشعلة نهاية الحالي في مصفاة ميناء عبدالله بتكلفة 25 مليون دينار

كتب – عبدالله عثمان:
كشفت مصادر رفيعة المستوى عن تدشن شركة البترول الوطنية للاعمال التنفيذية لمشروع استرجاع غاز الشعلة في مصفاة ميناء عبدالله نهاية يناير الجاري بتكلفة اجمالية 25 مليون دينار ،موضحة ان المشروع يعد من المشاريع الستراتيجية والبيئية التي تنفذها الشركة في مصفاة ميناء عبدالله وذلك عقب الانتهاء من مشاريع ممثالة في مصفاة ميناء الاحمدي.
وأوضحت المصادر ان مشروع استرجاع غاز الشغلة يعد من المشاريع التي تعود بالفائدة على الشركة اقتصاديا باستغلال الغازات الناتجة من عمليات التكرير وذلك باسترجاعها مرة اخرى بدلا من حرقها للدخول في الصناعات او التصدير من الانواع المختلفة للغاز.
وذكرت المصادر أن المشروع يهدف إلى خفض نسبة حرق الغاز والمشتقات النفطية في المصفاة بشكل كبير، مشيرة إلى أن أهم التحديات في صناعة التكرير تتمثل في الاستغلال الأمثل للطاقة خصوصا مع ازدياد تكلفة الوقود في المصافي، موضحة انه تم استحداث برامج حديثة ومتقدمة بالإضافة إلى الاستعانة بمستشارين لخفض كلفة للوقود في المصافي.
يشار الى ان شركة “سبيك الخليج” مشروع استرجاع غاز الشعلة في مصفاة ميناء عبدالله اثبتت نجاحها في تنفيذ مثل تلك المشاريع، وقامت بتنفيذ إنشاء وحدة جديدة لاسترجاع غاز الشعلة في مصفاة ميناء الأحمدي وتم تشغيلها فعليا العام قبل الماضي ، وقررت الشركة تنفيذ المشروع في مصفاة ميناء عبدالله نظرا لأهميته الاقتصادية كونه سيتيح للمصفاة تقليل حرق الغازات عبر استرجاعها وإعادة استخدامها في عمليات المصفاة.