البحرين: لا أحد يرغب في التوترات… لكننا متيقظون للتخريب

0 119

المنامة – وكالات: أكدت رئيسة مجلس النواب البحريني فوزية زينل، أنه لا أحد يرغب في تصعيد التوترات في المنطقة لأن الجميع سيتضررون منها، ولكنها شددت في الوقت نفسه على ضرورة الحفاظ على التيقظ والجاهزية “في ظل السياسات اللامسؤولة من قِبل دعاة التخريب والإرهاب”.
وجددت زينل تأكيد موقف بلادها الرافض للتهديدات الإرهابية التي استهدفت بعض دول مجلس التعاون الخليجي أخيرا، كما جددت الترحيب بدعوة السعودية لعقد قمتين طارئتين خليجية وعربية في مكة نهاية الشهر الجاري لمناقشة التهديدات الراهنة، مشددة على أن “البحرين تقف مع أشقائها وحلفائها، وفي مقدمتهم السعودية، في رفض أي محاولات تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار”.
في غضون ذلك، استعرض وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد، خلال اتصال هاتفي مع منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، مستجدات الأوضاع في المنطقة.
وأكد أن موقف البحرين من القضية الفلسطينية ثابت وراسخ، وأنها كانت وستظل تدعم حقوق الشعب الفلسطيني.

You might also like