قال إن منتج الممتاز الأعلى استهلاكا بكميات تقدر بـ 7.5 مليون ليتر يوميا

البعيجان لـ “السياسة “: 540 مليون لتر شهريا الاستهلاك المحلي من المنتجات البترولية قال إن منتج الممتاز الأعلى استهلاكا بكميات تقدر بـ 7.5 مليون ليتر يوميا

* لدينا خطة لبناء 100 محطة جديدة بدأنا فعليا في 19 و15 أخرى خلال سنوات .
* الكويت بحاجة لـ (241) محطة وقود جديدة في السنوات المقبلة نتيجة للتوسع العمراني .
* البترول الوطنية تنفيذ مشروع توسعة مستودع الأحمدي بتكلفة إجمالية 66 مليون دينار

حوار –عبدالله عثمان :
قدًّر مدير دائرة التسويق المحلي في شركة البترول الوطنية المهندس وليد البعيجان كميات الاستهلاك المحلي للمنتجات البترولية ب 540 مليون لتر شهريا ما يقارب نحو 18 مليون لتر يوميا ، مؤكدا ان معدل إستهلاك المنتجات البترولية في محطة تعبئة وقود واحدة بدولة الكويت يقدر بـ 90 ألف لتر يومياً مقارنة بحوالي 13 ألف لتر في المحطات المماثلة في الدول الأوربية .
واضاف البعيجان في حوار خاص مع ” السياسة “، ان نسبة الزيادة السنوية في استهلاك المنتجات البترولية تبلغ 4% بسبب التوسع العمراني في الكويت وتزايد الطلب على المنتجات البترولية ،موضحا ان هناك فارق في كميات المبيعات للوقود في المحطات الحدودية بعد رفع بعض دول الخليج لسعر البنزين يقدر بـ ١١ ألف لتر يومياً و بعد الزيادة وصلت إلى ما يقارب ٦٥ ألف لتر يومياً .
تطرق البعيجان خلال الحوار الى كميات استهلاك المنتجات البترولية اليومي ، مشيرا الى ان استهلاك منتج الممتاز يبلغ 7.5 مليون لتر يوميا ومنتج الخصوصي يبلغ 4.3 مليون لتر يوميا ومنتج الالترا يبلغ 200 الف لتر يوميا اما فيما يتلعلق بمنتج الديزل 5.8 مليون لتر يوميا والكيروسين 500 الف لتر يوميا.

وسلط البعيجان الضوء على الاهمية الستراتيجية لخطة الشركة التوسعية في بناء وتشيد عدد كبير من محطات التزود بالوقود والتي يصل عددها الى 100 محطة ، موضحا ان تلك الخطة جاءت بناء على توصيات احد بأحد البيوت الاستشارية التي أوضحت حاجة الكويت لإنشاء ما لا يقل عن (241) محطة وقود جديدة في السنوات القادمة مع التوسع العمراني المشهود في دولة الكويت، في حين أن العدد الفعلي لمحطات الوقود العاملة في الوقت الحالي والموزعة في أنحاء البلاد يبلغ عددها (128) محطة تمتلك منها شركة البترول الوطنية عدد (43) محطة تعبئة وقود فقط والبقية يمتلكاها كلاً من شركة السور والشركة الأولى .
اشار البعيجان الى بدء شركة البترول الوطنية فعليا في طرح وترسية مشروع إنشاء 19 محطة تعبئة وقود جديدة موزعة على مرحلتين تشمل 10 محطات وتمت ترسيتها على شركة المجموعة المشتركة والثانية وتشمل 9 محطات وتمت ترسيتها على شركة خالد الخرافي ، لافتا الى ان المجموعة الثانية تمت مؤخراً البدء بدراسة الجدوى والتصاميم الهندسية الأولية لإنشاء (15) محطة تعبئة وقود جديدة.
وقال ان شركة البترول الوطنية تعمل على تنفيذ مشروع توسعة وتحديث مستودع الأحمدي بإضافة 11 خزانًا للمنتجات البترولية و15 منصة لتحميل الناقلات بالوقود بتكلفة إجمالية 66 مليون دينار، لمواكبة الزيادة المطردة في الاستهلاك المحلي لمنتجات الوقود، مشيرا الى انة من المتوقع أن تنتهي الاعمال الانشائية للمشروع في الربع الثالث من السنة المالية 2018/2019 وفيما يلي تفاصيل الحوار:
\ في البداية كم تبلغ كمية الاستهلاك المحلي من المنتجات البترولية في الوقت الراهن؟
– يبلغ الإستهلاك اليومي من المنتجات البترولية بدولة الكويت ما يقارب 18 مليون لتر ما يقارب 540 مليون لتر شهريا .
\ كم تبلغ نسبة الزيادة السنوية في استهلاك المنتجات البترولية سنويا؟
– تبلغ نسبة الزيادة السنوية من إستهلاك المنتجات البترولية ما نسبته 4% وذلك بسبب التوسع العمراني في دولة الكويت وتزايد الطلب على المنتجات البترولية.
\ نود التطرق الي معدلات إستهلاك المنتجات البترولية في محطات تعبئة الوقود بالكويت مقارنة بالسوق العالمي؟
– كمية إستهلاك المنتجات البترولية في محطة تعبئة وقود واحدة بدولة الكويت يقدر بـ 9 ألف لتر يومياً مقارنة بحوالي 13 ألف لتر في المحطات المماثلة في الدول الأوربية .
المحطات الحدودية
\ هل هناك فارق في كميات المبيعات للوقود في المحطات الحدودية بعد رفع بعض دول الخليج لسعر البنزين؟
– نعم من الملاحظ ان هناك فارق في الاستهلاك حيث أن الاستهلاك قبل الزيادة يقدر بـ ١١ ألف لتر يومياً و بعد الزيادة وصلت إلى ما يقارب ٦٥ ألف لتر يومياً .
المستودعات
\ كم عدد المستودعات في التسويق المحلي قبل التوسعة وبعدها؟
– تمتلك شركة البترول الوطنية حتى تاريخه مستودعين وهما مستودع صبحان ومستودع الأحمدي.
\ كم تبلغ كميات استهلاك المنتجات البترولية يومياً؟
– تبلغ كميات استهلاك المنتجات البترولية يومياً كالاتي:
•منتج الممتاز ٧.٥ مليون لتر يومياً
•منتج الخصوصي ٤.٣ مليون لتر يومياً
•منتج ألترا ٢٠٠ ألف لتر يومياً
•منتج الديزل ٥.٨ مليون لتر يومياً
•منتج الكيروسين ٥٠٠ ألف لتر يومياً
\ كم تبلغ نسبة الاستهلاك لكل من الشركات الخاصة والبترول الوطنية؟
– حصص الاستهلاك لكميات الوقود تعتبر متساوية إلى حد كبير بين الجهات الثلاثة وإن كان هناك فارق فلا يتجاوز ١ ٪ .
المحطات الجديدة
– نود التطرق تفصيلا عن تنفيذ المرحلة الاولى من خطة البترول الوطنية لبناء وتنفيذ محطات الوقود الجديدة ؟
\ خطة الشركة لإنشاء 100 محطة تعبئة وقود جديدة بدأت بقيام مؤسسة البترول الكويتية بإعداد دراسات خلال المرحلة الماضية بالاستعانة بأحد البيوت الاستشارية التي أوضحت حاجة الكويت لإنشاء ما لا يقل عن (241) محطة وقود جديدة في السنوات القادمة مع التوسع العمراني المشهود في دولة الكويت، في حين أن العدد الفعلي لمحطات الوقود العاملة في الوقت الحالي والموزعة في أنحاء البلاد يبلغ عددها (128) محطة تمتلك منها شركة البترول الوطنية الكويتية عدد (43) محطة تعبئة وقود فقط والبقية يمتلكاها كلاً من شركة السور والشركة الأولى ، وتعمل تلك المحطات بطاقتها القصوى وبمعدل مبيعات سنوية يعد الأعلى عالميًا نتيجة ارتفاع معدل نمو الاستهلاك المحلي السنوي،
– ما ابرز التوصيات التى نتجت عن الدراسات ؟
\ تطبيق هذه التوصيات سوف يؤدي إلى توفير العدد الكافي من محطات الوقود لمقابلة احتياجات الدولة بما يتناسب مع التوسع والتطور العمراني الذي تشهده البلاد وتجنب حدوث أزمة ازدحام في محطات تعبئة الوقود بسبب قلة عددها وفي حال توقف التشغيل لأي محطة لأسباب فنية طارئة أو القيام بأعمال الصيانة والتحديث.
– هل شرعتم في تنفيذ خطة التنفيذ ؟
\ نعم قامت الشركة بإعداد خطة طموحة شاملة لبناء 100 محطة تعبئة وقود جديدة وفق أحدث تكنولوجيا وبمظهر متميز وعصري يواكب المتغيرات السريعة ويشمل آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا من تقنيات حديثة مع توفير الخدمات الرديفة مثال (سوق مركزي مصغر، خدمة سيارات، وغيرها من الخدمات ) مع تطبيق مفهوم الطاقة المتجددة والبديلة واستخدام التكنولوجيا الصديقة للبيئة.
– متى سيتم بناء وتنفيذ عدد ال 100 محطة ؟
\ سيتم بناء هذه المحطات على دفعات خلال السنوات القادمة.
– ما أولى خطوات البترول الوطنية في تلك الخطة ؟
\ تم مؤخراً طرح مناقصة المجموعة الأولى من المحطات وتشمل أعمال تنفيذ وإنشاء عدد (19) محطة تعبئة وقود جديدة حيث يعد هذا المشروع الطموح من المشاريع المهمة لشركة البترول الوطنية الكويتية – دائرة التسويق المحلي حيث يتميز تصميم المحطات بشكل عصري يواكب المتغيرات السريعة ويشمل أخر ما توصلت إليها التكنولوجيا من تقنيات حديثة، وسوف يتم تركيب الألواح الشمسية عالية الجودة في أسقف مظلات محطات الوقود بشكل يتماشى مع التصميم المعماري للمحطة، علماً بأن تلك الألواح الشمسية سوف تنتج طاقة كهربائية تقدر بـ 1.2 ميجاوات.
– ما مراحل تنفيذ المجموعة الاولى؟.
\ المشروع الذي تم طرحه يتكون من إنشاء 19 محطة تعبئة وقود جديدة تابعة لشركة البترول الوطنية موزع على مرحلتين
•المرحلة الأولى وتشمل 10 محطات وتمت ترسيتها على شركة المجموعة المشتركة وتم توقع العقد للبدء في أعمال التنفيذ .
•المرحلة الثانية وتشمل 9 محطات وتمت ترسية هذه المرحلة على شركة خالد الخرافي وتم توقع العقد للبدء في أعمال التنفيذ .
– ماذا عن المجموعة الثانية من خطة البناء ؟
\ فيما يتعلق بالمجموعة الثانية تم مؤخراً البدء بدراسة الجدوى والتصاميم الهندسية الأولية لإنشاء (15) محطة تعبئة وقود جديدة.
التوسع والارباح
\ هل التوسع في بناء محطات تعبئة وقود جديدة يهدف إلى زيادة الأرباح للشركة؟
– تهدف شركة البترول الوطنية الكويتية إلى توفير العدد الكافي من محطات الوقود وذلك لخدمة الجمهور أما بخصوص الربحية فتسعى الشركة إليها من خلال إضافة الخدمات الرديفة بالمحطات.
\ حدثنا عن أبرز المشاريع التي ينفذها التسويق المحلي لشركة البترول الوطنية الكويتية؟
أولاً : مشاريع الطاقة المتجددة:
هناك خطط واضحة ومشاريع طموحة تقوم بها شركة البترول الوطنية الكويتية ممثلة بالتسويق المحلي حيث يوجد 3 مشاريع مختلفة طموحة باستخدام الطاقة الشمسية وهي في مرحلة التصميم ومشروع في مرحلة الطرح ، والمشاريع هي كالتالي
المشروع الأول : هو تركيب ألواح شمسية في مستودعي صبحان والأحمدي للمشتقات البترولية حيث سوف يتم تركيب ألواح شمسية عالية الجودة والأداء على المباني الداخلية للمستودعين ومواقف السيارات وأعمدة الإنارة، بالإضافة إلى مساحات الفضاء الداخلية، وسوف تنتج طاقة كهربائية تقدر بـ 5 ميجاوات.
والمشروع الثاني : تركيب ألواح شمسية في 10 محطات تعبئة وقود تابعة لشركة البترول الوطنية الكويتية حيث سوف يتم تركيب ألواح شمسية عالية الجودة والأداء على أسقف مظلات المحطات وبقدرة انتاج طاقة كهربائية تقدر بـ 600 كيلووات، وتم توقيع العقد ومن المتوقع الانتهاء من المشروع في خلال 10 أشهر.
ثانياً : مستودعي الأحمدي والمطلاع:
•قامت دائرة التسويق المحلي بشركة البترول الوطنية الكويتية بإجراء دراسة عام 2009 لتقدير احتياجات السوق المحلي من المنتجات البترولية لغاية عام 2030، وبناء على هذه الاحتياجات أوصت الدراسة بتوسعة مستودع الأحمدي كحل متوسط المدى وإنشاء مستودع جديد في منطقة المطلاع كحل طويل المدى وقد صنف هذين المشروعين ضمن المشاريع الاستراتيجية للشركة.
•يشمل مشروع توسعة مستودع الأحمدي إضافة 11 خزانًا للمنتجات البترولية و15 منصة لتحميل الناقلات بالوقود لتعزيز القدرة التخزينية والتحميلية للمستودع وكذلك تحديث أنظمة التحكم الإشرافي وتحصيل البيانات ومكافحة الحريق وأنظمة الأمن والسلامة وبعض المباني.
•يعد مشروع توسعة وتحديث مستودع الأحمدي من أبرز مشاريع الشركة حاليًا، وبتكلفة إجمالية 66 مليون دينار، وذلك لمواكبة الزيادة المطردة في الاستهلاك المحلي لمنتجات الوقود، ومن المتوقع أن تنتهي الاعمال الانشائية للمشروع في الربع الثالث من السنة المالية 2018/2019.

الزميل عبدالله عثمان مع وليد البعيجان وحمود العازمي ووليد خاجة وتامر النفيسي