وسط غياب المحفزات وتراجع السيولة 36% إلى 9.6 مليون دينار

البورصة تواكب الأسواق الخليجية المتراجعة وتغلق في المنطقة الحمراء وسط غياب المحفزات وتراجع السيولة 36% إلى 9.6 مليون دينار

كتب – عايد العرفج:

استهل المؤشر السعري في سوق الكويت للاوراق المالية تداولات جلسات الاسبوع أمس بتراجع بلغ 16.99 نقطة نسبته 0.27% مغلقا عند مستوى 6236.72 نقطة, وسط اداء فاتر للعديد من الأسهم التي تم التداول عليها وتدني السيولة بنسبة 36.5% والمضاربات وجنى الأرباح .
وكانت هذه التراجعات بالتزامن مع التراجعات الحادة لبعض أسواق الخليج وبالتحديد للسوقين السعودي الذي خسر أكثر من 3% والسوق القطري الذي تراجع بنسبة 1.1% حيث كانت مستوى الحركة متذبذبة بسبب افرازات عوامل فنية متنوعة أبرزها العزوف من جانب بعض صناع السوق والمحافظ المالية التابعة لكبريات المجموعات الاستثمارية فضلا عن تأثر مسار السوق بتراجعات كافة أسواق المال الخليجية الذي انعكس سلبا على أداء السوق .

وشهد السوق تحركات في الدقائق الأخيرة بصورة منتقاة على بعض من اسهم مجموعة (ايفا) اذ استطاعت بعض الشركات تعديل مستوياتها السعرية في اغلاق فترة المزاد (دقيقتان قبل الاغلاق) بنحو 8 نقاط ما دفع الحركة على أسهم مصرفية بقيادة بنك الكويت الوطني.
وشهدت التداولات تفاعلا مع الأرباح نحو أسهم شركة الاتصالات (فيفا) فيما طالت العمليات المضاربية العديد من أسهم الشركات الرخيصة ما ساهم في تقليص أرباح المؤشر الوزني التي اغلق مرتفعا في الدقائق الاخيرة وهو ما قلص من خسائر الشركات المنطوية تحت مؤشر (كويت 15)
وكان لاعلان شركة (النوادي) الانسحاب اختيارا من السوق انعكاس سلبي على السهم الذي يعتبر من الأسهم الخاملة بسبب أن السوق لا يعطي هدف الإدراج كما أن التداولات على السهم كان مردودها ضعيفا وافتقدت مجريات الحركة أي محفزات ايجابية ما زاد من اتجاه المتعاملين خاصة الصغار منهم الى التركيز على الاسهم الشعبية وتحديدا التي تتداول ما بين 50 و 100 فلس.
وسيطرت حالة الترقب على أوامر المتعاملين وكانت في نطاق ضيق وفق الفرص المواتية دون مخاطرة غير محسوبة بدليل أن قيم التداولات مازالت في مستوياتها المتدنية نتيجة غياب كبار صناع السوق ما فتح المجال أمام تلاعبات المضاربين.
قطاع المصارف
وحقق قطاع البنوك نحو 5.38 نقطة حيث صعد سهم البنك الوطنى بنحو 10 فلوس ليغلق على 860 فلسا, واستقر سهم الخليج عند 280 فلسا, واستقر سهم بيتك ليغلق عند سعر 630 فلسا, واستقر سهم برقان ليغلق عند مستوى 415 فلسا, فيما استقر سهم البنك الدولي ليغلق عند مستوى 242 فلسا, وتراجع سهم بوبيان بنحو 5 فلوس ليغلق على 415 فلسا, واستقر سهم الاثمار ليغلق على 42.5 فلسا, وهبط سهم وربة فلسين ليغلق على 214 فلسا .
وهبط قطاع الخدمات المالية 2.78 نقطة حيث حقق سهم الكويتية فلسين ليغلق على 112 فلسا, وصعد سهم البيت فلسين ليغلق على 59 فلسا, وحقق سهم ارزان 1.5 فلس ليغلق على 43.5 فلسا, واستقر سهم الامان ليغلق على 68 فلسا وتراجع سهم المال 1.5 فلس ليغلق على 41.5 فلسا, وهبط سهم نور 3 فلوس ليغلق عند مستوى 78 فلس, وانخفض سهم المغاربية 0.5 فلس ليستقر عند مستوى 43 فلسا .
خسر قطاع النفط والغاز 1.09 نقطة حيث استقر سهم نابيسكو ليغلق على 550 فلسا وارتفع سهم المباني 10 فلوس ليغلق على 990 فلسا وارتفع سهم البحرية فلسين ليغلق على 120 فلسا وهبط سهم صفاة طاقة فلسا ليغلق على 18.5 فلسا, وتراجع سهم ايكاروس فلسين ليغلق على 138 فلسا, واستقر سهم آبار ليغلق على 140 فلسا, وارتفع سهم البترولية 5 فلوس ليغلق على 305 فلسا, وحقق سهم بيت الطاقة فلسا ليغلق على 61 فلسا, وارتفع سهم بتروجلف فلسا ليغلق على 63 فلسا .
مؤشرات السوق
وأنهى المؤشر الوزني التعاملات على ارتفاع نسبته 0.34% وصولاً إلى مستوى 420.33 نقطة رابحاً 1.42 نقطة, كما ارتفع مؤشر كويت 15 بنسبة 0.44% صعوداً إلى النقطة 1019.38 بمكاسب بلغت نحو 4.5 نقطة.
وتراجعت قيمة التداولات إلى 9.69 مليون دينار تقريباً مقابل نحو 15.26 مليون دينار في الجلسة قبل السابقة, بانخفاض تُقدر نسبته بحوالي 36.5%.
كما تراجعت أحجام التداول لتصل لحوالي 103.23 مليون سهم مقابل 168.3 مليون سهم تقريباً بجلسة الخميس الماضي بانخفاض بحوالي 38.7%. أما عدد الصفقات فبلغ 2886 صفقة 3692 صفقة في الجلسة قبل الماضية.
وجاء قطاع “الاتصالات” على رأس ارتفاعات قطاعات السوق بعد أن سجل مؤشره نمواً نسبته 1.03% تقريباً, فيما تصدر قطاع “الرعاية الصحية” التراجعات بانخفاضه عند الإقفال بحوالي 1.91%.
واحتل سهم “نفائس” صدارة قائمة أعلى ارتفاعات بالسوق بنمو نسبته 9.62%عند سعر 114 فلس, فيما احتل سهم مينا” صدارة التراجعات بانخفاض بلغت نسبته عند الإقفال حوالي 7.94% عند سعر 29 فلس.
وبالنسبة لنشاط تداولات الأسهم, فقد تصدر سهم “أدنك” نشاط التداولات على كافة المستويات بحجم بلغ 28.91 مليون سهم تقريباً من خلال تنفيذ 360 صفقة بسيولة تُقدر بحوالي 1.12 مليون دينار, مع تراجع للسهم بنسبة 5.06% عند سعر 37.5 فلس.