التحالف العربي: إيران تواصل تهديد الملاحة في البحر الأحمر المقاومة عزَّزت قواتها لتحرير زبيد

0 5

عدن وعواصم – وكالات: أكد المتحدث باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، تركي المالكي، أن إيران تواصل تهديد الملاحة في باب المندب والبحر الأحمر. وقال إن هناك 22 منفذا بريا وبحريا وجويا في اليمن ما زالت تعمل، مشددا على أن التحالف سيواصل الجهود لتأمين الملاحة البحرية في البحر الأحمر.
وأكد أن الهدف من العمليات في اليمن هو إعادة الشرعية، مشيرا إلى أن هناك تجاهلا من الأمم المتحدة لانتهاكات ميليشيات الحوثي، التي فجرت محطة المياه في التحيتا، وتواصل تعطيل دخول سفن المساعدات.
وألمح إلى أن الميليشيات الحوثية تتخذ المناطق المدنية مواقع عسكرية لهم، كما أن صعدة أصبحت نقطة لإطلاق الصواريخ الباليستية الإيرانية على السعودية، مشيرا إلى استمرار الانتهاكات الحوثية ضد اليمنيين بزرع الألغام في مناطق عدة، لافتا في الوقت ذاته إلى أنه تم تدميرنحو 5000 لغم زرعتها الميليشيات الانقلابية.
في غضون ذلك، تمكن الجيش اليمني بدعم من التحالف العربي، من تحرير سلاسل جبلية ستراتيجية، ضمن عملية عسكرية واسعة أطلقها نحو مركز مديرية برط في محافظة الجوف.
وقال قائد لواء الحسم في الجيش اليمني هادي حمران الجعيدي، إن قوات الجيش تمكنت من تحرير سلسله جبال المرحة والعجماء والمصامة والخيالة والعشاش بمديرية برط ، بعد أن استكملت تأمين سلسلة جبال الأمهور، مضيفا أن الحوثيين تكبدوا خسائر بشرية ومادية كبيرة، خلال المعارك ، وسط فرار لعناصرهم.
وأعلن الجيش مقتل وإصابة نحو 86 عنصرًا من مليشيا الحوثي الإنقلابية، في ‏معارك مديرية الملاجم التابعة لمحافظة البيضاء.‏
وشنت قوات الجيش هجوماً سريعاً وخاطفاً على مواقع الميليشيات الحوثية من اتجاهين مختلفين في صعدة، وباتت على مقربة من “مركز دار الحديث” في المدينة.
وقال قائد لواء 151 مشاة رداد الهاشمي، أن الهجوم المزدوج تمثل في تقدم كتائب قتالية في اتجاه منطقة البقع شرق محافظة صعدة، وتقدم كتائب أخرى باتجاه مركز مديرية كتاف وسيطرتها على وادي الخراشب ووادي السوائل وصولاً إلى السيطرة على سلسلة جبال الرصيفات المطلة على السائلة، وعلى وادي آل بو جبارة ومركز دار الحديث للعلوم الشرعية الذي أصبح تحت السيطرة النارية لقوات الجيش اليمني.
من جانبها، دفعت قوات المقاومة اليمنية المشتركة بمزيد من التعزيزات إلى محافظة الحديدة، وذلك في إطار استعداداتها لتحرير مدينة زبيد، حيث تتمركز حاليا على مشارف زبيد تأهبا لمعركة كبرى لتحرير المدينة.
في السياق ذاته، قصفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية تجمعات ومواقع تمركز لمليشيات الحوثي في الدريهمي وأطراف الحديدة، فيما تشهد المليشيات انهيارات وهزائم متتالية، أمام المقاومة اليمنية المشتركة المدعومة من التحالف في جبهة الساحل الغربي.
على صعيد آخر، اغتال مسلحون مجهولون رئيس الاستخبارات في مطار عدن الدولي، ناصر مقيريح، أثناء مروره بحي اكتوبر بمديرية خور مكسر، بمدينة عدن.
إلى ذلك، وجه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، خلال لقائه رئيس وأعضاء الغرفة ‏التجارية والصناعية بمحافظة عدن، ‏بتشكيل مجلس اقتصادي من الحكومة وممثلين عن الغرف ‏التجارية والصناعية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.