التحالف يدفع بتعزيزات عسكرية إلى الحديدة والجيش سيطر على الطريق بين صعدة والسعودية غريفيث أطلع مجلس الأمن على جديد المشاورات اليمنية

0

عواصم – وكالات: دفعت قوات التحالف لدعم
الشرعية في اليمن أمس، بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى جبهة الساحل الغربي في محافظة الحديدة.
وقال مصدر عسكري في “ألوية العمالقة”، التابع للجيش اليمني في جبهة الساحل الغربي إن قوات التحالف عززت بآليات وعربات عسكرية كبيرة لغرض تأمين خط
الشريط الساحلي والتقدم باتجاه مدينة زبيد وبيت الفقيه، واستعداداً لتحرير مدينة الحديدة ومينائها الستراتيجي.
وأضاف إن معركة تحرير الحديدة وتطهيرها من الحوثيين باتت مسألة وقت فقط، خصوصاً بعد تعاظم خطر وتهديد الانقلابيين لخط الملاحة الدولية في البحر الأحمر وباب المندب.
وكان المتحدث باسم قوات التحالف العقيد الركن
تركي المالكي قال ليل أول من أمس، إن قيادة
التحالف أجرت في الأيام الماضية تقييماً لجميع الأعمال العدائية الإرهابية التي يقوم بها الحوثيون،
التي تستهدف الملاحة في مضيق باب المندب
وجنوب البحر الأحمر، والتي كان آخرها استهداف
إحدى ناقلات النفط السعودية.
وأكد أن استمرار الحوثيين في هذا النهج الإرهابي سيتسبب في كارثة بيئية واقتصادية تضر بمصالح دول المنطقة والعالم.
وأشار إلى أن قيادة قوات التحالف وبالتنسيق مع المجتمع الدولي، اتخذت الإجراءات اللازمة كافة لاستمرار حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية عبر مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر بما يتوافق مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، وفي مقدمتها القرار 2216.
من ناحيتها، أعلنت الحكومة اليمنية في بيان،
تأييدها جهود التحالف، لاتخاذ الإجراءات اللازمة
لحماية الملاحة البحرية في منطقة جنوب البحر الأحمر وباب المندب الستراتيجية.
وطالبت وزارة الخارجية اليمنية، مجلس الأمن بتحمل مسؤولياته لتأمين الملاحة الدولية، من حيث إن حماية المجرى الملاحي الدولي في منطقة جنوب البحر الأحمر وباب المندب ليس حكرا على الحكومة اليمنية والتحالف، فهي منطقة حيوية للتجارة الدولية، تتشارك فيها مصالح جميع دول العالم.
في غضون ذلك، أفادت مصادر عسكرية بأن قوات
الجيش الوطني أحكمت السيطرة على الطريق الدولي بالقرب من مركز مديرية باقم والرابط بين صعدة والسعودية.
وأشارت إلى أن الجيش يخوض منذ أيام معارك
عنيفة ضد الميليشيات في المرتفعات المحيطة
بمركز مديرية باقم، وسيطر على إحدى القرى الواقعة
عند أطراف مركز المديرية، ودحر الميليشيات
من المرتفعات والمواقع التي كانت تتحصن فيها بمحيطها.
وواصلت مدفعية الجيش قصفها لمواقع الميليشيات في ضواحي مركز باقم تمهيداً لاقتحامه.
وفي الساحل الغربي، قتل وجرح العشرات من الحوثيين بغارات للتحالف استهدفت معسكراً تدريبياً في مدينة عبس بمحافظة حجة.
كما استهدفت تجمعاً للحوثيين في معسكر الحرس الجمهوري بمنطقة كيلو 16 شرق الحديدة.
وفي صنعاء، شن التحالف العربي غارات على مواقع وتجمعات الحوثيين في أسفل جبل كحل وقرية عيال محمد غرب جبل كحل.
إلى ذلك، عقد مجلس الأمن أمس، جلسة مفتوحة بشأن اليمن استمع خلالها أعضاء المجلس إلى المبعوث الخاص مارتن غريفيث بشأن نتائج جهوده وخططه المستقبلية لإيجاد حل سلمي تفاوضي لأزمة اليمن، سيما بعد فشل خطته للحديدة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

أربعة عشر + عشرين =